تستمع الآن

الدكتور محمد عاطف لـ«حياتك صح»: من المهم التفرقة بين الخطأ الطبي والمضاعفات الطبية

الثلاثاء - ٠٧ يونيو ٢٠٢٢

قال الدكتور محمد عاطف استشاري جراحة التجميل وتنسيق القوام عضو الجمعية المصرية لجراحة التجميل والإصلاح، وعضو الجمعية الأوروبية للتجميل، إن الإجراء التجميلي إجراء جراحي له أبعاد ولا بد أن يعلم الجميع هذه الأبعاد.

وقال استشاري جراحة التجميل خلال حلوله ضيفًا على برنامج “حياتك صح” على “نجوم إف إم”، اليوم الثلاثاء مع جيهان عبد الله، إن عوامل الأمان أهم ركن موجود في عمليات التجميل.

ونوه بأن الإجراء التجميلي يبدأ من خلال اختيار الطبيب المختص بالجراحات التجميلية حيث أن أي جراحة قائمة على المريض والجراح والمستشفى وأي خلل بهذه المنظومة يؤدي لمشكلة كارثية.

وعن المضاعفات المحتملة، أوضح الدكتور محمد عاطف أن أي جراحات التجميل مثلها مثل أي جراحة لا بد لها من فحوصات معملية ومنضبطة وكاملة ووافية وشاملة، موضحًا أنه يتم استبعاد من يعاني من أمراض مزمنة.

وأكد أنه من الضروري التفرقة بين الخطأ الطبي والمضاعفات الطبية، مشيرا إلى أن الأخيرة قد تحدث بنسب معينة وذلك جراء التخدير أو تورمات ما بعد الجراحة وهي أمور عادية وواردة الحدوث، لكن الأخطاء الطبية هي ممارسات طبية غير صحيحة.

جراحات التجميل

شفط الدهون

وأشار إلى أن شفط الدهون هي عملية لاستخلاص الدهون من المناطق التي يوجد فيها سمنة موضعية، وقد يتم إجراء شفط فقط دون نحت.

وتابع استشاري جراحة التجميل: “التطور في جراحة شفط الدهون بدأ منذ قديم الأزل من طرق الشفط التقليدية حتى الوصول لتقنية (الفيزر) وهي تقنية مختلفة تمامًا وتعد طفرة في عالم التجميل، وهي تقنية تستعمل في شد الجلد أيضا”.

وأكد أن إجراء الفيزر عبارة عن فتحات صغيرة يتم عملها في الجسم من خلال فتحات صغيرة، ويتم من خلالها شفط الدهون أو إعادة حقنها مرة أخرى.

وكشف عن وجود مصطلحين للسمنة، الأولى هي السمنة الكلية وبها زيادة في كل مكونات الجسم بينما الموضعية تتمثل في البطن السفلية أو الأذرع، وهذا ما يتم استهدافه في عمليات جراحة التجميل.

وأضاف: “أهم شيء في تلك النوعية من الجراحات أن يكون هناك ثقافة عن الإجراء التجميلي الذي سنقدمه، مثل إجراء الفحوصات قبل الجراحة، وأن يكون الشخص مؤهل نفسيًا وأن يكون مستعد تمامًا لهذا النوع”.

كما تطرق استشاري جراحة التجميل الدكتور محمد عاطف إلى جراحات تجميل الوجه، منوهًا بأنه إجراء جراحي قد يحتاج لمخدر موضعي ولا تحتاج لفحوصات قبلها.

الدكتور محمد عاطف

تثدي الرجال

وأشار إلى أن التثدي عند بعض الرجال يتم من خلال وجود دهون على الثدي بجانب منطقة الغدة، قائلا: “منطقة الغدة تكون ظاهرة، لذا يتم شفط الدهون ثم استئصال الغدة من خلال مخدر موضعي، ومعظم عملياتنا عبارة عن عمليات اليوم الواحد ويستطيع الشخص المغادرة في نفس اليوم”.

وشدد على أن مخاطر عمليات التجميل تعد بنسب قليلة جدا، مؤكدًا: “تحدث المخاطر بنسب قليلة جدا وليس شرطا أن تحدث، فالعمليات آمنة والتقنيات الحديثة تسببت في وجود فرق ضخم في أمان العمليات، ولا يوجد بها أي مشاكل”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك