تستمع الآن

الدكتورة نجوى الشايب لـ«حياتك صح»: الإنسان يحتاج لـ20 دقيقة يوميًا من التعرض للشمس

الثلاثاء - ٢٨ يونيو ٢٠٢٢

استضافت جيهان عبد الله في حلقة اليوم من «حياتك صح» على «نجوم إف.إم»، الدكتورة نجوى الشايب استشاري الأمراض الجلدية والتجميل بالليزر.

وقالت د. نجوى الشايب إن أشعة الشمس هي المصدر الأساسي لفيتامين (د) لكن يجب أن يكون هذا من خلال أشعة الشمس الهادئة والتي تكون وقت الشروق حتى الساعة 10 صباحًا ووقت الغروب بعد الساعة 4 عصرًا.

وأوضحت أن الإنسان يحتاج فقط لـ20 دقيقة يوميًا من التعرض لآشعة الشمس الهادئة للحصول على جرعته من فيتامين د، ويمكن أن يكون بتعريض اليد والقدمين وليس الوجه فقط.

وأضافت أن التعرض الزائد لآشعة الشمس ينتج عنها أضرار مثل: النمش والتصبغات والحروق، كما تفقد البشرة نضارتها ويؤدي ذلك لظهور خيوط خفيفة في البشرة قد تصل للتجاعيد.

ونصحت د. نجوى الشايب بتغطية الشعر أو على الأقل عدم فرده في أشعة الشمس لمنع تضرره، وخاصة مع مياه البحر التي تسبب تلفه حيث يجب تغطيته خلال النزول للبحر، وغسل الشعر بعد الخروج، مع استخدام زيوت طبيعية لتعويض إجهاد المياه المالحة، مؤكدة أهمية غسيل البشرة أولا ثم تدليك واقي الشمس قبل الخروج بربع ساعة وتجديد الواقي كل ساعتين.

وأشارت إلى أن واقيات الشمس تنقسم إلى نوعين:

– فيزيكال: وهو يكوّن حاجز فوق سطح الجلد ومناسب للبشرة الحساسة والأطفال.

– كيميكال: يعمل على امتصاص أشعة الشمس في الطبقة الخارجية ويحتفظ بها لمنعها عن الطبقة التي تحتها.

وأكدت لـ”حياتك صح” أن زيوت إسمرار البشرة غير مفيدة كما قد تكون ضارة، مشيرة إلى أنه لا وجود لطريقة صحية لتحقيق إسمرار البشرة “Tan”، بل على العكس قد يؤدي بعد ذلك لسرطانات.

ونصحت الأشخاص المصابين بفرط التعرق بارتداء الملابس القطنية والفاتحة وعدم الخروج في الرطوبة العالية لأنها تؤذيهم، مع استخدام منتجات تحتوي على كلوريد الألمونيوم والتي تقلل التعرق وفي الحالات الشديدة نلجأ لحقن البوتوكس في أماكن العرق الزائد.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك