تستمع الآن

أخصائية تغذية لـ«حياتك صح»: هذه مؤشرات زيادة الوزن والسمنة لدى الأطفال

الثلاثاء - ٢٧ يوليو ٢٠٢١

استضافت جيهان عبد الله في حلقة اليوم من «حياتك صح» على «نجوم إف.إم»، د. نهى أسامة، أخصائية التغذية، للحديث عن السمنة لدى الأطفال.

وقالت د. نهى أسامة إن نسمة السمنة زادت عالميًا من 4% عام 1975، إلى 18% في آخر إحصائية عام 2016، وتتصدر الولايات المتحدة والصين المراكز الأولى وبعدهما الشرق الأوسط، مشيرة إلى أن السمنة هي زيادة في الوزن بسبب تراكم الدهون عن المعدل الطبيعي.

وأوضحت أنه في مصر بصفة خاصة طبيعة الأكل مختلفة تمامًا عن النظام الصحي لأننا نلجأ للنشويات والحلويات دون حركة كافية ولا يوجد مثل أعلى للطفل في الأسرة كي يتناول الأكل الصحي ويمارس الرياضة.

أعراض السمنة لدى الأطفال

وأكدت أنه لا توجد قاعدة عامة لسمنة الأطفال بسبب اختلافها بين مرحلة عمرية وأخرى ونموهم الدائم، على عكس الكبار الذين يمكن قياس كتلة جسمهم بسهولة.

وأضافت أن السمنة جزء بسيط منها وراثي، لكن لو تربّى طفل في أسرة بها عادات غذائية غير سليمة فمن المؤكد أنه سيعاني من زيادة وزن أو سمنة، لذا يجب على الأم أن تتابع مع طبيب الأطفال بداية من الولادة الطول والوزن لطفلها كما يجب أن تلاحظ كذلك تطور وزن الطفل وحجمه، من خلال ارتدائه ملابس غير مناسبة لمرحلته العمرية، الخمول، وآلام العظام، وكل هذا من مؤشرات زيادة الوزن والسمنة.

وتطرقت د. نهى أسامة إلى المشاكل والأمراض التي تسببها السمنة ومنها: السكر والضغط ومشاكل العظام وتأخر سن البلوغ للذكور، وتبكيره للإناث.

وأكدت نهى أسامة لـ”حياتك صح” أنه من الضروري لإنقاص الوزن، تغيير العادات في تناول الطعام مع زيادة الحركة وشرب الكثير من المياه وتناول الخضروات والاهتمام بالنوم، موضحة أنه يمكن الاستعانة بطبيبة تغذية إذا كان الموضوع صعبًا في البداية.

ونوهت بأنه يجب على الطفل ممارسة رياضة 60 دقيقة يوميًا، موضحة أنه يجب أن يكون النوم في المواعيد الطبيعية للطفل أمر مسلم به حتى تزيد معدلات الحرق لديه.

أدوية التخسيس للأطفال

وشددت الدكتورة نهى أسامة على أنه لا يفضل حصول الأطفال على أي أدوية للتخسيس، إلا إذا كان هناك حاجة طبية لذلك، موضحة: “لا يفضل أن يحصل الأطفال على أي أدوية للتخسيس إلا إذا كان هناك حاجة طبية لذلك”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك