تستمع الآن

متخصصون يتحدثون لـ«نجوم إف.إم» عن مرض ياسمين عبد العزيز

الخميس - ٠٩ ديسمبر ٢٠٢١

كشفت الفنانة ياسمين عبد العزيز لأول مرة عن تفاصيل وطبيعة مرضها الذي خاضت رحلة العلاج منه خلال الشهور الأخيرة وعرضها لخطر فقدان حياتها.

وأوضحت في ظهورها ببرنامج «معكم منى الشاذلي» أنها تعاني من تكيس المبايض أو ما يعرف بـ«أكياس الشوكولاتة» واعتادت إزالتها حتى أنها كررت الأمر لنحو 5 مرات، لكن في المرة الأخيرة حدث خطأ طبي بتعرضها لثقب في القولون عرضها لتسمم في الدم، ولم ينتبه الأطباء للأمر وظنوا انها تبالغ في ردة فعلها، قبل أن تجرب جراحة لإنقاذها قبل ساعة فقط من دخولها المرحلة الحرجة.

تكيس المبايض

وكان الدكتور محمود الشافعي، أستاذ أمراض النسا والتوليد بجامعة الزقازيق، قال مع جيهان عبد الله في برنامج «حياتك صح»، إن تكيس المبايض عبارة عن أكياس صغيرة في المبيض تحدث خلل في هرمونات التبويض لغلبة هرمون LH عن LSH يؤدي إلى عدم نجاح الهرمون المغذي للبويضات الذي يؤدي لفضل التبويض ويصاحبه عدة أعراض كاضطراب الدورة أو انقطاعها.

وأوضح أنه يمكن أن يكون التبويض جيد والسيدة مُنجبة وتعاني من تكيس، لكن متلازمة التكيس يصاحبها أعراض أخرى كزيادة الوزن بشكل غير متساوي وانتشار الشعر في أماكن غير مرغوب بها، واضطراب في هرمون الحليب.

وأشار إلى أن مرضى تكيس المبايض يصبّوا بنسبة 80% في الحقن المجهري بسبب صعوبة تخصيب البويضة مع التكيس ويتم تحضير المريضة للحقن المجهري بمعالجة الأعراض التي أصابتها جراء تلك المتلازمة.

كيس الشوكولاتة

الدكتور حسام ماضي استشاري النساء والتوليد، أيضًا قال في حلقة أخرى من «حياتك صح» إن تحرك بطانة الرحم يعني وجود تحرك للمادة اللزجة الزرقاء من مكانها داخل الرحم إلى مكان آخر أشهرها المبيض، وتسبب تكون ما يسمى «كيس الشوكولاتة» في الحالات المتقدمة مع تجمعها، وهذا المسمى الذي أشار إليه هو الذي تعاني منه الفنانة ياسمين عبد العزيز.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك