تستمع الآن

الأرصاد عن ارتفاع درجات الحرارة: «لا تنخدعوا مازلنا في فصل الشتاء.. ونتأثر بمرتفع جوي»

الأحد - ٢٢ يناير ٢٠٢٣

كشفت الهيئة العامة للأرصاد الجوية عن أسباب الارتفاع في درجات الحرارة خلال هذه الفترة، خاصة أن شهر يناير هو ذروة فصل الشتاء.

وأكدت الهيئة العامة للأرصاد عبر صفحتها على “فيس بوك”، أن شهر يناير هو ذروة فصل الشتاء المعروف بالانخفاضات المتتالية في درجات الحرارة، مشيرة إلى أن ارتفاع درجات الحرارة خلال هذا الشهر لا تعد أول مرة تشهدها مصر.

وقالت إن هذه ليست المرة الأولى التى يحدث فيها ارتفاع فى درجات الحرارة فى شهر يناير، إذ وصلت درجة الحرارة قبل هذا في شهر يناير 2018 إلى 24 درجة مئوية ووصلت درجة الحرارة في أعوام أخرى لمعدلات أعلى من ذلك مثل عام 2021 حيث كانت درجة الحرارة أعلى من معدلاتها الطبيعية.

ونوهت بأن سبب الارتفاع الحادث خلال هذه الفترة إلى يعود إلى تقدم المرتفع السيبيرى إلى شرق أوروبا وإلى شمال المملكة العربية السعودية، حيث امتداده على شرق أوروبا عمل على منع التأثر بالمنخفضات الجوية التي تحدث في أوروبا.

كما أشارت إلى أن امتداد المرتفع السيبيرى على شمال المملكة العربية السعودية عمل على امتداد منخفض البحر الأحمر الذى مد البلاد بكتل هوائية دافئة نهارا ورياح جنوبية شرقية.

وتابع الأرصاد: “بالنسبة لطبقات الجو العليا فأننا نتأثر بمرتفع جوى يعمل كقبة حرارية أو مظلة ويحبس كل من الرطوبة والشوائب العالقة والأتربة والدخان فى طبقات قريبة من السطح، وهو عامل أساسي في رفع درجات الحرارة وحالة الاستقرار التي نمر بها ومن أهم أسباب تكون الشبورة المائية صباحا”.

ونوهت هيئة الأرصاد بأن هذا الوضع لن يبقى كثيرا، مؤكدة: “يجب عدم الانخداع بهذا وخاصة أننا مازلنا فى فصل الشتاء حيث متوقع أن نتأثر بالمنخفضات الجوية فى الفترة القادمة”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك