تستمع الآن

حقيقة تبرع محمد صلاح لمستشفى 57357

الخميس - ٢٢ ديسمبر ٢٠٢٢

أثارت أنباء متضاربة تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي الجدل بشأن تبرع الدولي المصري محمد صلاح، نجم ليفربول الإنجليزي، بمبلغ 72 مليون جنيه لصالح مستشفى 57357.

ولكن بالعودة إلى الحسابات الرسمية للنجم المصري على مواقع التواصل الاجتماعي، تبين أن «صلاح» لم يعلن حتى الآن أي شيء بهذا الشأن، ولم تكشف المستشفى أيضا عن هذا التبرع.

كما نقل موقع “مصراوي” عن مصادر وصفها بوثيقة الصلة بمستشفى 57357، نفيهم للأمر تماما، حيث قالوا إن “ما تم تداوله من تبرع محمد صلاح، عارٍ تمامًا من الصحة، ولم يصل إلى المستشفى أي تبرع من نجم ليفربول حتى الآن”.

وأوضحوا أن “محمد صلاح أوكل منذ فترة موضوع التبرعات للأعمال الخيرية داخل مصر إلى والده وفق خطة يتم الاتفاق عليها بشكل سنوي”.

وهذه ليست المرة الأولى التي تنتشر فيها شائعات بشأن تبرعات محمد صلاح لمستشفى 57357، حيث سبق وانتشر خبر في عام 2018 عن تبرعه بجهاز زرع نخاع بقيمة 12 مليون جنيه لصالح المستشفى، وهو ما نفاه هشام عبد السلام، مسؤول العلاقات العامة والإعلام في المستشفى وقتها، مؤكدًا أن الخبر غير صحيح.

وتأتي الشائعة المنتشرة حاليًا في سياق ما تردد عن وجود أزمة مالية تمر بها مستشفى 57357، بسبب التراجع الكبير في التبرعات والتمويل في ظل ارتفاع نفقات العلاج والخدمات.

ولم تصدر المستشفى، حتى الآن، أي بيان رسمي أو تصريح على لسان أي مسؤول بشأن الأزمة التي يتردد تواجدها بالمستشفى.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك