تستمع الآن

الدكتور أحمد السبكي لـ«حياتك صح»: «نحن في عصر الأمان لجراحات السمنة أو التجميل»

الثلاثاء - ٢٧ ديسمبر ٢٠٢٢

قال الدكتور أحمد السبكي أستاذ جراحات السمنة والسكر بجامعة عين شمس، إن بعض مرضى عمليات السمنة أو التجميل يكون لديهم بعض المخاوف التي تمنعهم من اتخاذ تلك الخطوة.

وأشار الدكتور أحمد السبكي خلال حلوله ضيفًا على برنامج “حياتك صح” مع جيهان عبد الله، على “نجوم إف إم”، إلى أن تلك المخاوف تكون منطقية إذا كنا نعتمد على الأدوات القديمة لما كانت تسببه من مضاعفات لكن الآن تكنولوجيا الأدوات مختلفة.

وأوضح الدكتور أحمد السبكي: “الآن نحن في عصر الآمان في جراحات السمنة أو التجميل، بجانب وجود إجراءات دون جراحة تحقق نتائج”.

وشدد على أن من لا يعاني من السِمنة المفرطة فهو مختلف كليًا عن من يعاني من السمنة المفرطة، مؤكدا: “إذا كنت مريض سمنة مفرطة وتريد أن تنجز شيئًا بشأن هذا الوزن الزائد لا بد من الدراسة جيدًا ولا بد من البحث بشكل أكبر في ظل وجود عنصر الأمان في الجراحة نفسها سواء من العملية أو التخدير”.

وتابع: “مشكلة السمنة المفرطة أنها مَرضية حيث إن كيمياء الجسم به هرمونات الجهاز الهمضي التي تعد أكبر مصدر لهرمونات الجسم، وهي المسؤولة عن هذا الأمر وليس الغدة الدرقية أو النخامية”.

وأوضح الدكتور أحمد السبكي أن مشكلة السِمنة المفرطة أنه مهما نقص وزن المريض يعود مرة أخرى لأن هناك كيمياء تسير عكس الاتجاه داخل الجسم، مضيفا: “ميزة جراحات السمنة الحديثة أنها تغير هذه الكيمياء”.

الفيتامينات

كما تحدث الدكتور أحمد السبكي عن الفيتامينات التي يحصل عليها المرضى، مشددًا على أن عملية التكميم بالطريقة الحديثة ترسم شكل المعدة بشكل جيد ولا يوجد عقب الانتهاء منها شعور المريض بالقيء أو نقص للفيتامينات، كما لا يتم إعطاء المريض أي نوع من الفيتامينات.

وأضاف: “بينما في عمليات التحويل نحتاج إلى فيتامينات من 6 أشهر حتى سنة وهي فيتامينات: كالسيوم وحديد وفيتامين ب، ولا نحتاج لأن يحصل عليهم طيلة العمر لأننا نعتمد على تناول الشخص الطعام بشكل جيد”.

الكرش عند الرجال

وأشار إلى أن الحل للكرش عند الرجال يتمثل في “النحت بالفيزر”، منوهًا بأن هذا الحل سحري لأنه يعمل على تكسير الخلايا الدهنية ولا تعود مرة أخرى، وهي دون جرح أو فترة نقاهة طويلة ودون ألم ونتائجه فعالة ويعد طفرة في عالم التجميل.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك