تستمع الآن

وزير الصحة يكشف تفاصيل تطبيق قانون زراعة القرنية

الثلاثاء - ٢٢ نوفمبر ٢٠٢٢

كشف الدكتور خالد عبدالغفار، وزير الصحة والسكان، على أن لجنة الصحة بمجلس النواب شهدت أمس جلسة تاريخية، لمناقشة موضوعين مهمين جدًا تأخرت مصر فيهما كثيرًا، وهما زراعة القرنية من المتوفين حديثًا، وزراعة الأعضاء.

وقال عبدالغفار في تصريحات لبرنامج “الحكاية”، إن زراعة القرنية سيغير من حياة المجتمع، مشيرًا إلى أن هناك 100 ألف مصري سيستفيدون من تفعيل هذا الأمر.

وأوضح أن مصر تستورد القرنية الواحدة بأكثر من ألف دولار رغم أنها موجودة متوفرة، لافتًا إلى أن هناك قانون صدر 1963 يتيح استخدام قرنية حديثي الوفاة، والذي يحتاج فقط إلى تفعيل لإنقاذ آلاف الحالات.

وأشار إلى إنه تم خلال الجلسة بمجلس النواب مناقشة تفعيل قانون 5 لسنة 2010 لزراعة الأعضاء، لافتًا إلى أن القانون ينظم زراعة الأعضاء من الأحياء وحديثي الوفاة.

وأوضح عبدالغفار أنه لم يتم تفعيل الشق الخاص بزراعة الأعضاء من حديثي الوفاة، نتيجة ظروف كثيرة، رغم حسم الموضوع مجتمعيًا ودينيًا وتشريعًا، ولكن يبقى أن يكون هناك شعور عام ومجتمعي بأهمية نقل الأعضاء من حديثي الوفاة.

ولفت إلى أن زراعة الأعضاء من حديثي الوفاة تمثل 95% من زراعة الأعضاء، كاشفًا إلى أن مصر لها باع طويل جدًات في نقل الأعضاء من الأحياء.

وكشف وزير الصحة أن جلسة أمس كانت هدفها هو تفعيل القانون الموجود بالفعل، وتسهيل إجراءات التبرع عبر رخصة القيادة أو البطاقة الشخصية أو وثيقة الشهر العقاري، لافتًا إلى أن الوزارة ستخصص أماكن لإصدار بطاقات التبرع بالأعضاء بعد الوفاة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك