تستمع الآن

هشام خرما عن تأليفه الموسيقى التصويرية لـ«قمة المناخ»: «كان يهمني عمل مقطوعة فيها أمل وعظمة»

الثلاثاء - ٠٨ نوفمبر ٢٠٢٢

أكد الموسيقار هشام خرما، مؤلف الموسيقى التصويرية لقمة المناخ COP27، أنه بدأ العمل على المقطوعة منذ شهر، معربًا عن فخره في المشاركة ولو بجزء صغير في هذا الحدث الكبير.

وقال هشام خرما خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «الحكاية»، مساء الاثنين، إنه استغرق شهرًا من أجل التأليف والتوزيع، والتسجيل داخل وخارج مصر، مشيرًا إلى أنه ينتظر الآن ردود الأفعال حول المقطوعة.

ولفت إلى أن «الموسيقى لغة عالمية، فضلًا عن أن المؤتمر يضم كل قادة العالم والجنسيات لحماية الكوكب والتعامل مع ظاهرة التغيرات المناخية»، معقبًا: «كان نفسي أعمل مقطوعة فيها أمل وعظمة، وأحاول أقدم توليفة للحن يسمع ونشعر أنه صوت عالمي مفهوم، مع الحفاظ على البصمة المصرية».

وذكر أنه استعان في التوزيع بآلتي العود والكولة لإضفاء اللمسة المصرية على المقطوعة، موضحًا أن الصوت النسائي في المقطوعة، لمطربة إيطالية غنت بأفلام ومسلسلات عالمية كمسلسل «لا كاسا دي بابيل».

وأردف: «أتابع تلك المطربة منذ فترة طويلة، والمقطوعة كانت فرصة للتعاون والتعامل معها، وكان من أمتع المشروعات المزيج بين أصواتنا وصوتها»، مختتمًا أنه يعمل في الوقت الراهن على ألبوم غنائي جديد، وإقامة الحفلات في الفترة المقبلة.

وتسلمت مصر رئاسة القمة أمس من المملكة المتحدة، فيما تستمر الفعاليات حتى 18 نوفمبر الجاري.

وأمس الاثنين، عُقدت الجلسة الافتتاحية للقمة على المستوى الرئاسي، وألقى الرئيس عبد الفتاح السيسي، كلمة حدد فيها خلالها ملامح خارطة الطريق نحو مستقبل أفضل لشعوب العالم وللإنسانية، خاصة ما يتعلق بسبل وآليات تنفيذ الشعارات والتعهدات السابقة إلى حلول والتزامات حقيقية واقعية وملموسة لخفض نسبة الانبعاثات الحرارية.

وتمتد الجلسة العامة للقمة على مدار يومي 7 و8 نوفمبر، حيث ستشهد بيانات لعدد من القادة والزعماء المشاركين في الاجتماعات.

كما ستعقد على مدار اليومين 6 موائد مستديرة، وسيشارك الرئيس السيسي في عدد منها بمشاركة حوالي 40 من رؤساء الدول والحكومات من مختلف دول العالم.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك