تستمع الآن

هاني شنودة يحكي لأول مرة قصة بداية اهتمام عمرو دياب بالرياضة

الثلاثاء - ٠٨ نوفمبر ٢٠٢٢

حكى الموسيقار هاني شنودة سر اهتمام الفنان عمرو دياب بالرياضة في فترة مبكرة من حياته الفنية، بعد أن اكتشفه وقدمه للوسط الفني.

وقال في لقاء له مع الإعلامي عمرو أديب في برنامج «الحكاية» على MBC مصر أنه بعد دخول عمرو دياب معهد الموسيقى العربية، اتصل أحدهم بالموسيقار هاني شنودة ليبلغه أن عمرو يهمل دراسته ويقضي وقته في لعب كرة القدم، فذهب للمعهد فوجده يلعب الكرة مع بعض الأصدقاء، فناداه وسأله عن سبب لعبه للكرة بدلًا من الالتفاف للدراسة والمذاكرة.

وتابع أن عمرو دياب رد عليه وقال له «يا هاني أنا بعمل عمرو دياب!» وهذا بسبب أنه كان هناك أحد الصحفيين الذي كان يهاجمه بسببب وزنه وقتها ويكتب «عمرو دياب يأكل كموج البحر.. عمرو دياب يغني ومنين أجيب كفتة»، ومن هنا قرر عمرو دياب الاهتمام بالرياضة وبجسمه، وهذا الصحفي نفعه جدًا، ووقتها أخذ عمرو دياب إلى الرياضة والجيم بدلًا من المخدرات والأمور الضارة.

كما حكى «شنودة» خلال الحلقة قصة مقابلته الأولى بعمرو دياب عندما طلب منه تبنيه للغناء، وقال: «كان عندنا حفلة لفرقة المصريين في بورسعيد، وخلصنا وروحت الأوتيل وأول ما لبست البيجامة لقيت الباب بيخبط ففتحت لقيته هو، قلت له خير يابني؟، قال لي عاوز أبقى مطرب، قلت له اتفضل، قلت له غني فغنى، قلت له صوتك حلو وعربك حلوة وشكلك حلو، ناقصك حاجتين إنك بتنطق بورسعيدي وقاعد  في بورسعيد، راح قال لي طيب، فقلت دي آخر مرة هشوفه، ولما نزلت أركب الأتوبيس اللي هياخدنا القاهرة لقيته مستني، وقال مش أنت قلت آجي مصر أنا جاي معاكم مصر».


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك