تستمع الآن

محمد هلال لـ«في الاستاد»: تدربي تحت قيادة «ميدو» أحدث نقلة كبيرة في مسيرتي

الإثنين - ٠٧ نوفمبر ٢٠٢٢

حل محمد هلال، نجم نادي البنك الأهلي، ضيفا على برنامج “في الاستاد”، يوم الاثنين، مع كريم خطاب، على نجوم إف إم، للحديث عن مسيرته وتألقه الفترة الماضية.

وقال محمد هلال: “لما يتم تأسيسك بشكل جيد وتأخذ خبرات المباريات فالحاجات التي تعلمتها ستطبقها بشكل صحيح، وبدأت وأنا عندي 11 سنة في وادي دجلة ثم ذهب للاحتراف في بلجيكا وكان عندي 18 سنة، ولعبت في ليرس البلجيكي ولكن المدرب كان يختار دائما اللاعبين أصحاب الخبرات فالموضوع كان صعبا أن أشارك بشكل أساسي، ولعبت يمكن 5 مباريات خلال الموسمين اللي احترفت فيهم هناك، ولكن الاحتراف ما زال في ذهني حتى الآن، خصوصا أني كنت وقتها صغيرا ولكن يمكن الواحد عقليته نضجت الآن”.

وأضاف هلال: “تحدثت مع ماجد سامي، رئيس نادي وادي دجلة، وقررت أن أعود تحت قيادة كابتن حمادة صدقي ولكن لم أشارك أيضا، ثم جاء المدرب الفرنسي باتريس كارتيرون وفي هذه الفترة بدأت ألعب، وأنا كان عندي ثقة في نفسي وأيضا لغتي الفرنسية جيدة فحدث تواصل بيننا بشكل جيد، ثم رحل كارتيرون وجاء أحمد حسام (ميدو) فغير مركزي، وأنا أصلا لعبت في العديد من المراكز من مساك وظهير أيمن ولعبت مهاجم ووقفت حارس مرمى، وقت لعبي في أكاديمية وادي دجلة”.

وتابع: “مع ميدو حدث لي نقلة كبيرة وكان واثقا في إمكانياتي وإلى الآن هو يدعمني ويشجعني، ثم جاء المدرب اليوناني تاكيس جونياس، فالطريقة تغيرت في الملعب وكانت فترة جيدة وتطورت مع طريقة لعبه، فالموضوع كان فارقا معي بالتأكيد، ولكن في هذه الفترة كنا نقدم أداء جيد ولكن نخسر”.

وأردف: “مع تغير عدة مدربين لكن الفريق هبط درجة ثانية، وكان الموضوع صعبا علي، وجاء لي عروض كثيرة من الداخل والخارج، وكنت مسافر بالفعل إلى السعودية ولكن بالفعل كما يقال نزلت من على سلم الطائرة كنت سأنضم للحزم السعودي، ولكن ما علمته إن هما لهم 7 أجانب في القائمة وكان فيه لاعب سيرحل منهم ولكن اللاعب رفض إنه يرحل بسبب مستحقات له فقصتي وقفت، والدوري السعودي متطور بشكل كبير الآن رغم أن الأموال لم تكن كبيرة، وكان هدفي أن أخرج وأقدم سنة وأكسر الدنيا ولا يهمني الفلوس الآن لأنها ستأتي لم تتعب”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك