تستمع الآن

قضايا المرأة والقصص الواقعية تخيّم على أعمال موسم رمضان 2023

الأحد - ١٣ نوفمبر ٢٠٢٢

يبدو أن قضايا المرأة ستلقي بظلالها بقوة على موسم رمضان المقبل 2023 الذي يشهد تمثيلًا نسائيًا كبيرًا بين نجوم الموسم.

والأمر لن يقتصر على قضايا المرأة في العموم لكنه يشمل تجسيدًا لقصص معاناة نسائية واقعية وعايشها المجتمع على مدار السنوات القليلة الماضية من خلال سيدات مكافحات تداولت وسائل الإعلام قصصهن.

تحت الوصاية

تجسد الفنانة منى زكي من خلال مسلسل «تحت الوصاية» قصة «الحاجة صيصة» السيدة الصعيدية الشهيرة والأم المثالية لمدينة الأقصر والتي تخفت في زي الرجال لأكثر من 40 سنة لتتمكن من العمل والمعيشة بعد وفاة زوجها.

وقالت الحاجة صيصة في تصريحات صحفية إنها علمت باقتباس قصة حياتها من مواقع التواصل الاجتماعي، وحصلت على نصيحة قانونية برفع دعوى قضائية ضد صناع مسلسل «تحت الوصاية» والمطالبة بعدم عرضه إذا لم يتم تعويضها ماديا بمبلغ 300 ألف جنيه مصري.

ستهم

كما تجسد الفنان روجينا من خلال مسلسلها «ستهم» عدة قصص نسائية واقعية، حيث يستلهم المسلسل أحداثه من سيرة 4 سيدات مُكافحات، حصلن على إشادات مجتمعية ضخمة، وهن: “الأسطى أم فارس” والتي تعمل كـ كهربائية تأسيس وتشطيبات، وقصة سيدة أخرى من محافظة الدقهلية تعمل في مصانع الطوب.

كما تتضمن أحداث المسلسل، سيرة المعلمة عفاف التي ارتدت الجلباب الصعيدي، واشتهرت في مجال بيع البطيخ بأكبر الأسواق، وسط كبار التجار، فضلًا عن “بهية” من محافظة بني سويف، والتي حظيت قصتها بإشادات واسعة، كونها اضطرت للعمل في المهن الشاقة، بعد تعرض زوجها لحادث، كما أنها باعت كليتها مقابل 25 ألف جنيهًا، لسداد ديونها.

روجينا

حضرة العمدة

وتجسد روبي خلال أحداث المسلسل قصة امرأة تتولى منصب العمدة، في تحدي منها لكل أعراف وتقاليد قريتها ، وتدخل في صراعات كثيرة مع بعض رجال القرية الرافضين توليها منصب العمدة لأنه من وجهة نظرهم منصب للرجال فقط، وتدور أحداثه في إطار اجتماعي تشويقي، ومن تأليف إبراهيم عيسى، ومن إخراج عادل أديب.

عملة نادرة

وتجسد نيللي كريم في رمضان قضية منع المرأة في الصعيد من الميراث، و الظلم الذي تتعرض له المرأة في الصعيد، حسبما كشفت الفنانة فردوس عبد الحميد إحدى بطلات العمل، وهو من تأليف مدحت العدل، وإخراج محمد جمال العدل.

نيللي كريم


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك