تستمع الآن

«خير الكلام»| هل يقع الطلاق في حالة العصبية والغضب؟.. الشيخ رمضان عبد المعز يجيب

الجمعة - ١١ نوفمبر ٢٠٢٢

أجاب الشيخ رمضان عبد المعز، عبر برنامج «خير الكلام»، اليوم الجمعة، على «نجوم إف إم»، عن سؤال لمتصل بشأن «حكم وقوع الطلاق من شخص غاضب وألقى على زوجته يمين الطلاق، فهل يقع عليها الطلاق أم لا؟».

وقال الشيخ رمضان عبد المعز: «(لا طلاق في إغلاق) أي الشخص ليس في وعيه، ومثلا لو واحد وإحنا قاعدين شخص غاضب طلق زوجته أمامنا وعاتبناه فقال لنا هل فعلت ذلك؟ فهو لم يكن في وعيه، وإذا غاب وعي الإنسان بحيث لو أمسكته في يديه حاجة ووصل لقمة الغضب سقطت منه مثلا فهو هنا ليس في وعيه وغير مدرك ما يفعله، وفيه في لحظات الغضب العقل بيقفل ويكون الشخص في غير وعيه، فالمبدأ (لا طلاق في إغلاق)».

كما سأل المتصل عن أن «امتلاكه عقارات كاستثمار فكيف يخرج عنها الزكاة؟»، وأوضح الشيخ رمضان عبد المعز: «العقار مجمد والزكاة تكون على المال النامي أو السيولة، نحن لا نُزكي على قيمة العقار ولكن العائد على هذا العقار، والعقار المقفول ليس عليه زكاة مثلا، ولكن لما أبيعه وأستلم فلوسه أطلع 2.5% عليه، وفيه طريقتين للزكاة، الأولى تحسب أول ما يأتي لك وتطلع فورا، والطريقة الثانية مع نهاية الشهور الهجرية فتأتي يوم واحد رمضان ترى الأموال اللي معاك وتطلع عليها 2.5%، لما يأتِ ميعاد زكاتك احسب الفلوس اللي معاك وتطلع عليها من 2.5%».


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك