تستمع الآن

«خير الكلام»| الشيخ رمضان عبد المعز: القرآن الكريم مصدر سعادة وطمأنينة واستقرار لذلك احرصوا على وِرد يومي

الجمعة - ١١ نوفمبر ٢٠٢٢

تحدث الشيخ رمضان عبد المعز، عبر برنامج “خير الكلام”، اليوم الجمعة، على “نجوم إف إم”، عن أهمية قرأة القرآن الكريم بشكل يومي.

وقال الشيخ رمضان عبد المعز: “ربنا قال في أول سورة طه (طه* مَآ أَنَزَلْنَا عَلَيْكَ الْقُرْآنَ لِتَشْقَى)، ولكنه مصدر سعادة وطمأنينة واستقرار، لذلك مهم جدا إننا نتصالح مع القرآن الكريم لازم يكون لك ورد من تلاوة القرآن الجزء يأخذ 20 دقيقة وطمأنينة، هيظبطولك حياتك ويعدلوا لك مزاجك، قلوب المؤمنين تهدأ وتسكن بذكر الله (أَلا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ)، وأفضل الذكر تلاوة القرآن”.

وأضاف: “لذلك أحببت رسالتي اليوم هي تصالحوا مع القرآن، فإنه يأتي يوم القيامة شفيعا لأصحابه، لما سئل النبي (عليه أفضل الصلاة والسلام) عن المخرج من الفتن قال عليكم بكتاب الله، كثير من الناس يتصلون بالمشايخ ويشكون التوتر والقلق ويشعرون بخنقة، والإجابة أين أنت من القرآن الكريم؟.. القرآن هو حبل الله المتين والذكر الحكيم والصراط المستقيم، لا يشبع منه العلماء ولا تنقضي عجائبه، القرآن مَنْ قالَ بِهِ صَدَقَ، وَمَنْ عَمِلَ بِهِ أُجِرَ، وَمَنْ حَكَمَ بِهِ عَدَلَ، وَمَنْ دَعَا إِلَيْهِ هُدِيَ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ”.

وتابع: “تمسكوا بكتاب الله، وقال في سورة يونس (يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَتْكُمْ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ)، وهذا قول لمن هو مكروب ومحزون، القرآن أهم جدول في حياتنا، (ذلِكَ الْكِتابُ لَا رَيْبَ فِيهِ هُدىً لِلْمُتَّقِينَ)، ربنا سيبارك لكم في أرزاقكم وأولادكم وحياتكم، فالشفاء والرحمة والهداية والنور والرشاد والتوفيق، العصمة من الفتن كل هذا في مداومة تلاوة القرآن الكريم”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك