تستمع الآن

التنمية المحلية: زراعة 7.7 مليون شجرة حول الجمهورية حتى منتصف 2023

الأحد - ٢٧ نوفمبر ٢٠٢٢

وجه اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية، السادة المحافظين بتشكيل لجان بدءًا من الأسبوع الحالي لاستلام الأشجار التي ستوردها الوزارة لكل مركز إداري أو حي أو مدينة، مشيرًا إلى أنه سيتم تسليم الأشجار لا مركزيًا، بدلًا من تسليمها لكل محافظة بصورة مركزية، لتقوم بإعادة توزيعها على مراكزها وأحيائها، وذلك لسرعة زراعتها والحفاظ على الأشجار وعدم تعرضها للتلف أثناء النقل.

وأكد اللواء هشام آمنة أن الوزارة تقوم بالتنسيق مع المحافظات وكافة الجهات المعنية، للإسراع في تنفيذ المبادرة الرئاسية والتي يتم تنفيذها على مدار 7 سنوات، اعتبارا من العام المالي الحالي، وتساهم الوزارة خلالها بزراعة 80 مليون شجرة، وتستكمل وزارتا البيئة والإسكان، زراعة 20 مليون شجرة، وفقا للأعداد المقررة لكل منها.

وأشار اللواء هشام آمنة إلى أن الوزارة تستهدف خلال العام المالي الحالي زراعة 7,7 مليون شجرة، منها 5 ملايين شجرة تقوم الوزارة بتوريدها للمحافظات، إضافة إلى 2,7 مليون شجرة تلتزم المحافظات بزراعتها، لافتا إلى أن المبادرة الرئاسية تستهدف 9900 موقعاً في أنحاء المحافظات على مساحة تصل إلى 6600 فدان صالحة لتكون غابات شجرية أو حدائق، وتوفير الشتلات الزراعية اللازمة.

وأوضح اللواء هشام آمنة أنه بناء على بروتوكولي التعاون التي وقعتهما الوزارة مؤخرا مع وزارتي الإنتاج الحربى والزراعة لتوريد الأشجار للمحافظات، فقد تم تحديد نوعيات الأشجار المثمرة والخشبية التي سيتم توريدها لكل محافظة وفقا لطبيعة المناخ في كل منها ، لافتا الى أن الوزارتين ستُورد بالنسبة للأشجار الخشبية أنواع (الكافور، أكاسيا جلوما، كونوكاربس، كازوارينا، فرشة الزجاج، الماهوجني، فيما ستركز الأشجار المثمرة على الموالح والزيتون والجوافة والنبق والرمان، وستتم زراعة الأشجار المثمرة في الحدائق المركزية والعامة ومراكز الشباب والمدارس والجامعات.

ولفت وزير التنمية المحلية إلى أن وزارة الزراعة حددت نوعيات الأشجار المثمرة والخشبية والزينة التي تصلح لكل محافظة، وأنسب المواعيد للزراعة، مشيرا الى أن المبادرة تستهدف تحويل المدن المصرية الى مدن خضراء أسوة بمدينة شرم الشيخ، وتحسين نوعية الهواء الجوي، والحد من مخاطر الاحتباس الحراري، والحفاظ على الصحة العامة للمواطنين، ومكافحة فقر الغذاء، وزيادة الرقعة الخضراء، وتوفير فرص عمل تعمل في زراعة الأشجار الجديدة، وتحقيق الاستفادة الاقتصادية للدولة.

ونوه اللواء هشام آمنة إلى اتفاق الوزارة مع وزارة الإنتاج الحربي على توريد 3 ملايين و750 ألف شجرة خلال العام المالي الحالي لعدد 20 محافظة هي القاهرة والجيزة والإسكندرية والبحيرة ومطروح والمنوفية وكفر الشيخ ودمياط والدقهلية وشمال وجنوب سيناء وبور سعيد والاسماعيلية والشرقية والسويس وسوهاج وقنا والأقصر وأسوان والبحر الأحمر، موضحا أن وزارة الزراعة ستورد 1,3 مليون شجرة لعدد 7 محافظات هي القليوبية والغربية والفيوم وبنى سويف والمنيا وأسيوط والوادي الجديد.

وطالب اللواء هشام آمنة الأجهزة التنفيذية بالمحافظات بالتنسيق مع الجمعيات الاهلية النشطة فى مجال تحسين البيئة، وأعضاء مجلس النواب والقيادات الشعبية والشباب والمرأة ورجال الأعمال وكافة فئات المجتمع، للترويج لمبادرة 100مليون شجرة، وزراعة الأشجار على الطرق الرئيسية والفرعية ومداخل المدن والقري والميادين الرئيسية وبنطاق الجهات الحكومية والمدارس والجامعات، والتوعية بأهمية الحفاظ على الأشجار المزروعة ورعايتها، والعائد الاقتصادي الذي سيعود على المحافظات وفرص العمل التى ستوفرها المبادرة الرئاسية.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك