تستمع الآن

توقف النبض لمدة 22 دقيقة.. مدرب جومانا ياسر يكشف عن تفاصيل الواقعة

الأحد - ١٦ أكتوبر ٢٠٢٢

كشف محمد الجوهري مدرب اللاعبة جومانا ياسر لاعبة الخماسي “ترايلثون” التي توقف قلبها لمدة 22 دقيقة وعادت للحياة مرة أخرى، عن كواليس ما حدث مع اللاعبة الشابة.

وأضاف محمد الجوهري أن جومانا ياسر كانت تتدرب بشكل طبيعي داخل أحد حمامات السباحة قبل أن يحدث تشنج داخل المياه خلال التمرين وبدأت قدماها وأيديها في الارتعاش.

وأوضح الجوهري أن المتواجدين خلال الموقف اعتقدوا أن جومانا قد بلعت اللسان ثم اكتشفوا أن النبض بدأ يقل والوضع يزداد سوءًا، حيث تم التوجه بها لإحدى المستشفيات القريبة، وذلك مع عمرو أديب في “الحكاية”.

وأشار إلى أن الحالة تم تشخصيها عند وصولها المستشفى “متوفاة” حيث إن القلب توقف عن النبض ولم يكن هناك أي علامات حيوية.

جومانا ياسر

وتابع: “ظللنا داخل الطوارئ 22 دقيقة، وحاول عدد كبير من الأطباء في إجراء محاولات لإفاقتها من بينها صدمات كهرباء، ثم بعد ذلك بدأ النبض يعود لمؤشراته الطبيعية ثم نقلت إلى العناية المركزة بينما لم تكن المؤشرات الحيوية تعمل بشكل جيد”.

وقال الجوهري: “عضلة القلب كانت تعمل بكفاءة ضعيفة ووظائف الكلي كانت متوقفة والمخ شبه متوقف، ثم بعد ذلك تحسنت الأمور”.

وأوضح مدرب اللاعبة جومانا ياسر أنها ظلت في العناية المركزة 16 يومًا متواصلة ولا تستطع الإفاقة لوجود نسبة تشنجات، مشيرا إلى أنها ستخضع لإجراء أشعة رنين مغناطيسي على المخ، منوهًا بأنه حتى الآن لم يتم تفسير الظاهرة طبيًا.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك