تستمع الآن

محمد رمضان: «هناك بعض المحاولات لاغتيالي معنويا.. ومقارنتي بـ عادل إمام تظلمني»

الثلاثاء - ٢٥ أكتوبر ٢٠٢٢

تحدث الفنان محمد رمضان عن سر إطلاق لقب «نمبر وان» عليه، مشددا على أنه يتعرض لمحاولات لاغتياله معنويا من أشخاص لا يعرفهم.

وعن إطلاق لقب “نمبر وان” على نفسه، قال رمضان في حوار تليفزيوني عبر قناة “صوت بيروت”: “نمبر وان هو هدف أي شخص ناجح في الحياة عنده طموح ويحب التميز أكيد يحلم بنمبر وان، وكان هذا طموحي وما زال أيضا، وهو هدف مستمر ومتجدد لم ولن أكتفي بمكان وصلت له ونجاح حققته لكي يكون الحافز والشغف يظل متجددا”.

وأضاف: “لم أصل لمرحلة الغرور نهائيا، الغرور يصيب الشخص الذي وصل لمرحلة الاكتفاء ويبدأ يشعر بذاته، ولكن أنا شخص طموح الطموح والغرور لا يجتمعوا في إنسان واضح، الطموح يطرد الغرور، صاحب الطموح مهموم، مغرور يعني مخدوع، والشخص المتعالي شيء والمغرور شيء، المغرور جاية من الخدوع وهو اسم من أسماء الشيطان، ولا توجد الصفتين في تماما، ويبدو من الشكل البعيد الناس ممكن تشوف كده ولكن كل من يقابلني ويتعاملون معي حتى لو للحظات لا يلمس في الغرور”.

وعن كليباته التي ربما تظهر هذا الغرور للجمهور، أشار رمضان: “اللي بينزعجوا من هذا الموضوع هو المليونيرات، واللي راكب مرسيدس يغير من اللي راكب لامبورجيني، ولكن الشخص العادي مش بيفكر في هذه الأمور ولكنه يسعد إنه شخص طلع من وسطهم وحقق هذا النجاح وهذا النجم يبث فيه الأمل والعزيمة، ولذلك كليباتي لا تزعل جمهوري تماما”.

الطموح

وتابع: “أنا اتولدت في عائلة متوسطة أغنياء النفس والأخلاق والقناعة، ومنحنوني كنوز أتمنى أقدر أورثها لأولادي وهي القناعة وعزة النفس والكرامة كان أهلي لا يملكون غيرها، وأي شخص يملك ما أملكه من أسلحة أبويا وأمي منحوها لي أستطيع أن أواجه أي حروب وأواجه عقبات في العالم، طالما وثت ما ورثته من أمي وهي علمتني مفيش شيء ربنا ميقدرش يعمله، وأنا دائما واثق في ربنا وعلى يقين اللي خلق القمر وميزه ورفع من شأنه هو من خلقني، ومهم الوعي قبل السعي”.

وأشار: “لم أحقق 1% من طموحي، وهذه الحلقة في 2022 والجمهور قد يراها بعد عمرا طويلا ويقولوا كان عنده حق، ولا أفصح عن طموح لم أحققه بعد، وأنصح جمهوري الشباب الصغير لا تفصح عن طموحك، يكفي العقبات التي ستراها في الحياة وكفاية مواجهة الحياة لك، وممكن أقرب الأقربين لك لا يستوعبوا طموحك”.

الانتقادات والحروب

وعن بعض الانتقادات والحروب التي تطاله، أكد محمد رمضان: “كل ما تتقدم تقابل الأصعب، لا يستطيع أحد أن يبكي محمد رمضان إلا من يحبه محمد رمضان، والذي يبكي شخص غير محارب، البكاء ضعف في المعركة وممكن أبكي على فراق حبيبتي أو من الفرحة أو الضحك، لكن عمري ما أبكي في معركة، من يبكي في معركة هو شخص خسر احترام الدنيا لأن الدنيا والتاريخ لا يذكران جبان”.

وأردف: “الحروب الآن معنوية وليست بأسلحة، هناك بعض محاولات لاغتيال رمضان معنويا ولا أعرف من يقف وراء ذلك، ممكن في بداياتي ناس في مجالي ولكن الآن أنفي يكون فيه اتجاه ضد محمد رمضان من زملاء أو غير ذلك، ومعتقدش أن ده بيحصل أو هيحصل لأن هيبقى زي اللي بيضرب دبابة بنبلة، اللي بيحاربني دلوقتي كيان أو حاجة أكبر شوية”.

وقال رمضان: “مفيش ممثل يستطيع محاربتي النهاردة، كان ممكن من 10 سنين أن فنان يحاربني، النهاردة مفيش توافق مفيش حد بمستوى أنه يحاربني، مفيش حد يقول أنا هعمل كذا ومتجبوش محمد رمضان هيرد عليه الشخص ويقول وجود رمضان أفيد ماديا ومعنويا”.

وتابع محمد رمضان: “فيه إشاعات وبعض الناس بتوجه وبعض الصحافة تكتب أن فنانين وراء الحملات الممنهجة دا كدب ومتأكد مليون في المية، ممكن يكونوا الفنانين يتمنوا أنهم يأذوني لكن بقول ميقدروش غلابة وطيبين، على قدهم ومش بقلل من قيمتهم لكن هما مش قدي كأجر وشعبية وجمهور”.

وعن تعرضه للظلم بسبب بعض ما يكتب عنه، أوضح: “أتعرض للظلم واتهامات لا تشبهني، كل اللي بيتقال في الصحافة 90% منه ظلم وبسمع كلام في الإعلام وأبقى قاعد مع ناس تعرفني كويس أشوف في وشوشهم ليه بيعملوا كده ليه بيدمروا صورتك ليه بيوصفوا حد تاني”.

عادل إمام

تطرق محمد رمضان للحديث عن رأيه في الزعيم عادل إمام، حيث أكد أنه تاريخ وله مكانة خاصة جدًا.

وشدد: «صديقي الأستاذ عصام إمام وأحمد مقبل زوج إبنته، وعادل إمام في مكانة تانية خالص، وهو تاريخ عظيم وصعب تحقيقه، ما شاء الله فهو موجود من الستنيات لحد دلوقتي وهو الزعيم ده شيء صعب ومش سهل».

واستطرد: «مش عشان طلع محمد رمضان ينفع يتقارن بعادل إمام.. لسه بدري أما محمد رمضان يكون اشتغل نفس عدد السنوات التي أشتغلها عادل إمام، وحقق نفس النجاح، فعادل إمام هو المدرسة الكبيرة وهو الزعيم».

وعن لقب الأسطورة، قال: «هذا اللقب أعتز به جدًا، لكن هتقوليلي الأسطورة، هقولك ليه متقوليليش البرنس؟ هتقوليلي البرنس، هقولك ليه متقوليليش الملك؟ هتقوليلي الملك هقولك ليه متقوليليش السلطان؟».


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك