تستمع الآن

دياب لـ«أسرار النجوم»: «أول فرح غنيت فيه أخدت 45 جنيه.. ولا أخجل من ماضي»

الخميس - ٢٠ أكتوبر ٢٠٢٢

حل الفنان دياب، ضيفا على برنامج «أسرار النجوم»، مع إنجي علي، يوم الخميس، على نجوم إف إم، للحديث عن آخر أعماله الفنية.

وتحدث دياب عن بداية دخوله عالم الغناء، قائلا: “أنا بغني من وأنا عندي 15 سنة وأنا من منطقة شعبية في إمبابة وأهلي ناس شعبيين وكنت أحفظ أغاني الذكر، ولم أكن أخذ الموضوع كموهبة وأريد إثقالها، أنا غنيت عشان مش معايا فلوس، وأنا أصلا كنت بلعب كرة وبحبها ولكن لم أجد طريقي فيها فابتعدت عنها ولكن غنيت لكسب الرزق ولم يكن معنا فلوس وظروفنا وحشة، وفي أحد الأفراح شخص قدمني لكي أغني والناس أحبوا ما قدمته، ثم توالت الطلبات عليّ في الأفراح، وجاء لي شخص وقال لي سأعطيك 45 جنيها في فرح وسعدت جدا وقتها، والرقم كان بالنسبة لي ثروة طائلة، وكل هذه الحاجات أثرت في تكويني، وطبعا فيه أشخاص يريدون التنصل من الماضي ولكن أنا بحب الماضي بتاعي بالأبيض والأسود اللي فيه لأن هو ما شكلني وصنعني، ودائما على اتصال بأصحابي في إمبابة، ولكن التنصل من ماضيك هو قلة ثقة في النفس لأن ماضيك أنت لم تصعنه”.

وشدد دياب: “دائما بقول أني شغال عند الناس والناس هي من تصرف علي وتشحن لي التليفون ولولا محبتهم لم أكن سأكون موجود وهما من يحددوا حجمي وقيمتي وموجود فين على الخريطة في الشغلانة التي أشتغلها، والناس معندهاش أهواء، والناس هما أصدق ترمومتر وهما يحددوا حجمي وقيمتي من خلال نقدهم الإيجابي أو السلبي”.

أحمد السقا

وتحدث دياب عن حبه الشديد للفنان أحمد السقا، قائلا: “أنا في الفن معنديش مثل أعلى ولكن بحب أخذ من كل بستان وردة وأستقي من كل منهم حاجة وأطورها، ولكن فيه نجم كبير بحبه وهو صديقي وكان حلمي أشتغل معه وهو أحمد السقا، وكنت دخلت السينما أنا وزميل لي زمان، وكان يعرض فيلم (أفريكانو) وهذا الشخص قال لي تصدق تنفع تعمل أخو السقا لأنك شبهه، وقلت له أنا لو مثلت في يوم من الأيام أتمني أمثل معاه، ولفت الدنيا وجاء لي دور معه كان فيلم اسمه (ترنيم إبليس) ولكن لم يتم تنفيذه، وأنا بحب السقا على المستوى الفني قبل الإنساني، ثم مضينا فيلم (السرب) وهو سيطرح قريبا في دور السينما، وفي أول يوم تصوير مع الفيلم كان مشهدي مع السقا”.

 

 

View this post on Instagram

 

A post shared by NogoumFM (@nogoumfm)


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك