تستمع الآن

حمادة صدقي لـ«في الاستاد»: إقالة إيهاب جلال أضرت بصورة المدرب المصري

الإثنين - ١٧ أكتوبر ٢٠٢٢

حل حمادة صدقي، نجم فريق الأهلي ومنتخب مصر الأسبق، ضيفا على برنامج “في الاستاد”، يوم الاثنين، مع كريم خطاب، على نجوم إف إم، للحديث عن أبرز ما يدور على الساحة الكروية.

وقال حمادة صدقي: “منذ سنة ونصف أنا مبتعد عن التدريب وكان أخر عمل لي مع نادي الهلال السوداني وحدثت مشكلة هناك، وكان فيه قرار من اتحاد الكرة إن المدرب الذي يستقيل من فريق لا يعود للعمل مع فريق آخر، ثم جاءت لي عروض أقل من طموحي، وكان عندي مهمة انتحارية مع فريق الجونة في 2018 وقدرت مع الإدارة نصل للتحدي المطلوب، وأنا بحب الحاجات اللي فيها أهداف وتحدِ لكي تقدر تبتكر وتشتغل، وجاء لي عروض أخرى أيضا من مولودية الجزائر ولكن فضلوا تولي التونسي فوزي البنزرتي المسؤولية”.

وأضاف: “أي عرض يأتي لي لازم أدرسه من كل الجوانب، وأنا مثلا استمريت 7 سنوات مع حسن شحاتة في جهاز منتخب مصر بسبب التفاهم بشكل كبير جدا والنجاحات، وطبيعة الشغل هي ما تفرض علي اختيار النادي الذي أدربه، ولو جاء لي عرض أشتغل مع مدرب أجنبي في نادي كبير ليس لدي مشكلة لكن أكون الرجل الثاني”.

وعن رأيه في كيفية اختيار المدربين في مصر، قال حمادة صدقي: “لازم كفاءة وعلاقة المدرب، وكفاءتك هي ما تجعلك تستمر وعلاقاتك توصلك للمكان وأنت واجتهادك وشغلك بالطبع”.

وعن رأيه فيما حدث مع إيهاب جلال، مدرب منتخب مصر السابق، أشار: “لازم أقعد مع المدرب أشوف طموحاته، وأنا كنت ضد إقالة إيهاب جلال وقضيت عليه وأضر بصورة المدرب المصري في الداخل والخارج ولماذا لا نرى حسن شحاتة جديد؟، ولازم نعمل كوادر ويجب أن يكمل المدربين الشباب تجربتهم مع المدرب الحالي روي فيتوريا”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك