تستمع الآن

حسين ياسر المحمدي لـ«في الاستاد»: كولر تعامل مع السوبر بشكل واقعي.. ولاعبو الزمالك دخلوا اللقاء بثقة زائدة

الإثنين - ٣١ أكتوبر ٢٠٢٢

تحدث حسين ياسر المحمدي، لاعب الأهلي والزمالك السابق، عن مباراة السوبر المصري التي جمعت قطبي الكرة المصرية في ملعب هزاع بن زايد في الإمارات، وأسفرت عن فوز الأهلي بهدفين دون رد والتتويج بالسوبر رقم 12 في تاريخه.

وقال حسين ياسر المحمدي في مداخلة هاتفية، يوم الاثنين، عبر برنامج “في الاستاد”، مع كريم خطاب، على نجوم إف إم: “من ساعة ما بدأت مع الزمالك ومسكت فريق الـ20 سنة جئت في وقت صعب، ومهم أن تتولى تدريب فريق يقدر يحقق لك شغلك وعندي لاعبين كويسين جدا وهما القوام الأساسي لمنتخب مصر للناشئين مع الكابتن محمود جابر، وكنا في موقف صعب بالدوري ونحتل المركز العاشر وقدرنا واحدة واحدة نحقق مكاسب جيدة، وهناك روح طيبة بيني وبين اللاعبين خصوصا أن عامل السن بيننا ليس بعيدا، ورغم اعتزالي أخذت دورات تدريبية في أوروبا وحصلت على عدة رخص تدريبية وهي أمور أضافت لي الكثير، وبدأت من تحت ولم أتكبر على الشغل، وفي الزمالك أنت دائما تحت ضغوطات”.

وأضاف: “فرق الناشئين تعاني من الملاعب في مصر ولدينا إمكانيات نوفر لهم الأفضل، وحلمي القادم أني أتواجد مع أي فريق أول، ومهم التطور بالطبع والكرة الحديثة تغيرت كثيرا والخبرات والشغل العملي أضاف لي الكثير، والمنافسة قوية في دوري الناشئين، وأتمنى نطور المدربين في مصر”.

السوبر المصري

وعن تقييمه لمباراة السوبر المصري وأسباب خسارة الزمالك، أشار: “الخسارة دائما فيها أسباب ولكن لو تكلمنا بشكل فني، الأهلي ومدربه كولر تعامل مع المباراة بشكل واقعي وهو كمدرب لم يكن يتخيل حجم الضغط وأهمية المباراة إلا لما كان في الملعب، وهو ترك الاستحوذا للزمالك ولكن لم يكن فيه إيجابية على المرمى، وحقق الهدف الأول بخطأ من الوردي وغير كثيرا في المباراة بالنسبة للزمالك، ووارد أن المدرب مثل فيريرا يكون مش في يومه ويخطئ، ومن البداية كان فيه ثقة زائدة من لاعبي الزمالك أنهم سيفوزوا بالمباراة، عكس الأهلي الذي كان يدافع بشكل كويس ولما سجل حافظ على الهدف”.

وأردف: ثم فيريرا دفع بلاعبين وصفقات جديدة، ولكن الفريق لم يكن في أفضل حالاته كشكل في الملعب، وأتمنى الهزيمة لا تؤثر على الفريق في حاجة وهي مباراة واحدة وتوقيتها جيد للأهلي إنه يعود للانتصارات، وكرة القدم دائما فيها الجديد، وهي من أكبر الديربيات في العالم، وهي مباراة أضافت رصيد بشكل كبير لكولر عند جمهور الأهلي وسيعطيه دفعة كبيرة، ولكن المشكلة عندنا في مصر صعب أن نجد لاعبين يحافظوا على أدائهم لفترة طويلة، وهي نقطة يعاني منها المدربين، والكرة مفيهاش تعالي، ولكن المباراة لم يتم استغلالها فنيا من جانب لاعبي الزمالك”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك