تستمع الآن

«التضامن» ترد على أخبار جمع بطاقات الأسر لصرف منحة العمالة غير المنتظمة

الإثنين - ٣١ أكتوبر ٢٠٢٢

تداولت بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء تزعم تكليف الرائدات الريفيات التابعات لوزارة التضامن بجمع بطاقات بعض الأسر لصرف منحة العمالة غير المنتظمة لهم، وقد قام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بالتواصل مع وزارة التضامن الاجتماعي، والتي نفت تلك الأنباء، مُؤكدةً أنه لا صحة لتكليف الرائدات الريفيات التابعات لوزارة التضامن بجمع بطاقات بعض الأسر لصرف منحة العمالة غير المنتظمة لهم، وأن كافة المنح والمساعدات التي تقدم للعمالة غير المنتظمة يتم الإعلان عنها بشكل رسمي عبر قنوات الاتصال الرسمية الخاصة بوزارة القوى العاملة، ولا علاقة لها بالرائدات الريفيات، مُشددةً على قيام الوزارة بتقديم المنح والمساعدات الاجتماعية للفئات الأولى بالرعاية من خلال برامج الحماية الاجتماعية، وأبرزها برنامج “تكافل وكرامة”، والذي وصل عدد المستفيدين به إلى نحو 5.1 مليون أسرة حتى الآن، بتكلفة تصل إلى 2.3مليار جنيه شهرياً، و28 مليار جنيه سنوياً، بما يشمل 25 مليار جنيه من خزانة الدولة، و3 مليارات جنيه من التحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي، مُشيرةً إلى أن ما تقوم به الرائدات هي أنشطة تعزيز الوعي المجتمعي من خلال الزيارات المنزلية واللقاءات المجتمعية، بالإضافة إلى استيفاء استمارات “وعي” لرصد المعارف والسلوكيات الخاصة بالأسر بشأن كافة القضايا المجتمعية والاقتصادية في إطار تطوير قاعدة بيانات تشمل 4.5 مليون أسرة في قرى المبادرة الرئاسية “حياة كريمة”.

 وفي سياق متصل، تتمثل إجراءات الانضمام لعمل الرائدات الريفيات في الآتي: (طلب الالتحاق للعمل كرائدة، تقديم المستندات المطلوبة للوحدة الاجتماعية التابعة لمحل السكن، ويتم بحث الحالة من قِبل الوحدة الاجتماعية، ويتم إرسال جميع المستندات إلى الإدارة التابعة لها، وعرضها على لجنة من المديرية، ثم الموافقة بعد انطباق الشروط)، فيما تتمثل شروط الانضمام في الآتي: (أن تكون السيدة من المجتمع المحلي الذي تعمل به، وألا يقل السن عن (21) سنة، أن تكون حاصلة على مؤهل متوسط على الأقل، أن تكون حسنة السير والسلوك وتتمتع بسمعة طيبة  داخل مجتمعها، وأن تكون لائقة طبياً، والتمتع بشخصية قيادية، والتعهد بالحفاظ على سرية المعلومات الشخصية، وأن تجتاز الاختبار أمام لجنة الاختيار).


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك