تستمع الآن

نور لـ«أسرار النجوم»: «نفسي أشتغل مع كريم عبدالعزيز.. وجمالي كان باسبور دخولي عالم السينما»

الخميس - ٠٨ سبتمبر ٢٠٢٢

حلت الفنانة نور ضيفة على برنامج «أسرار النجوم» مع إنجي علي، يوم الخميس، على نجوم إف إم، للحديث عن آخر أعمالها الفنية، وكان أخرها «راجعين يا هوى» في دراما رمضان الماضي.

وقالت نور: “لازم صباحا في لبنان كنا نسمع فيروز ووديع الصافي، والراديو كان شغال دائما في كل البيوت، وأصبح عندي صعوبة الآن أسمع أي أَغَانٍ جديدة لأني تعودت أسمع نوعية معينة، ورائحة لبنان بالنسبة لي واحدة وعشت طفولتي “.

وأضافت: “أحب تجسيد شخصية مي زيادة وكان فيه مشروع لعمله وهي مش مطربة ولا ممثلة فلدينا مساحة تقولي حصل إيه تاريخيا، وأنا كممثلة مش بحب أكون نمطية شوية جنان على شوية حب مش طول الوقت أكون بنفس الطريقة”.

شورت وفانلة وكاب

واستعادت نور ذكرياتها مع فيلم “شورت وفانلة وكاب”، قائلة: “شورت وفانلة وكاب، كانت أول مرة اشتغل في مصر سينما ولم أكن أفهم الكلام الذي يقال ويضحكون على كلامي، وكنت أقول كلام باللبناني لا ينفع قوله في مصر أساسا، وكأنك تكتشفي مصر بطريقة مختلفة وكانت أيام حلوة، وأكثر مشهد بحبه في الفيلم لما كنا في الصحراء لما كانت على أغنية (حبيبي يا عاشق)”.

وتابعت: “ثم بعدها قدمت (أصحاب ولا بيزنس) وكان فيلما رائعا ومختلفا، ودوري لم يكن المصرية 100%، وصور في مصر ولبنان في المخيمات الفلسطينية هناك، ثم قررت التوقف عن هذا القالب وأكافح على الخروج من أني أكون نصف مصرية ولبنانية وتحديت نفسي، وفي السينما يختارونك عشان شكلك والسينما تحب هذا الواقع ولا يمكن إنكار هذا، وأنا جمالي هو كان باسبور دخولي السينما، ولكن الممثل هو من يقرر هل سيظل على هذا التراك أم يريد أن يغير جلده، وأنا نفسي أكون أحسن وأطور نفسي ولذلك خرجت نفسي من الأدوار النمطية ولا أوضع في أدوار معينة، وأنا أيضا كنت بتكسف وكان هذا الأمر يقيدني طبعا وأخذت وقت معي وأثرت عليّ، ومع الوقت بدأ تفكي وتحرري والتمثيل مثل الرياضة وتفكي عضلاتك، وأنا لا أحب أخسر التحدي وأقول سأقدم هذا الدور وسأنجح”.

وأشارت: “عملت مسرح مرة واحدة باسم (تحب تشوف مأساة) ومن كتر ما كنت شخصية خجولة ووالدي كان يشاهدني قال لي أنا مكنتش مصدق إنك بنتي اللي واقفة وتمثلي بهذه الثقة، وهذه التجربة أفادتني وكل تجربة تضيف حاجة، والآن صعب أكرر تجربة المسرح، وأنا عندي أولاد وفيه تجارب أخرى في الحياة وسيكون صعب الالتزام معه، وأي تجربة لأي حد مفيش حد بيفشل فيها لكن في حد بيتعلم، ومفيش أي ممثل عالمي تفتكري كل أدواره ولكن ستتذكري له بعض الأدوار والعلامات في تاريخه”.

واستطردت: “حظي كان حلو بعملي في فترة السينما المظبوطة وكثيرة قبل انتشار المنصات الفنية، ونفسي أشتغل مع كريم عبدالعزيز، ويمكن هو الوحيد الذي لم أشتغل معه من هذا الجيل، ولكن عملت مع أحمد السقا وأحمد حلمي”.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by NogoumFM (@nogoumfm)


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك