تستمع الآن

«الوطنية للإعلام» ترد في بيان رسمي على أنباء نقل مبنى ماسبيرو للعاصمة الإدارية

الإثنين - ١٢ سبتمبر ٢٠٢٢

قال بيان صادر عن الهيئة الوطنية للإعلام، يوم الاثنين، إن ما تداولت به بعض صفحات التواصل الاجتماعي، بشأن توجه نقل ماسبيرو بالكامل إلى حي المال والأعمال بالعاصمة الإدارية، وتحويل المقر القديم إلى فندق عالمي ومولات تجارية، غير صحيح.

ونفت الهيئة الوطنية للإعلام، في بيان صحفي، هذا الأمر جملة وتفصيلا وأنه غير صحيح وأن المقر الحالي لمبنى ماسبيرو قائم كما هو، ومستمر في تقديم كافة خدماته الإعلامية بشكل طبيعي، باعتباره رمزا حضاريا وتراثيا.

وأشارت إلى أن الهيئة الوطنية للإعلام لديها مقر في العاصمة الإدارية الجديدة شأنها كشأن كافة المؤسسات الحكومية للقيام بممارسة أعمالها من تغطيات إعلامية ونقل مباشر لكافة الأحداث والفعاليات التى ستشهدها العاصمة الإدارية.

وناشدت الهيئة وسائل الإعلام المختلفة ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي ضرورة توخي الدقة قبل نشر مثل هذه الأخبار، والتي قد تؤدي إلى بلبلة الرأي العام والتأثير على سير العمل في تلك المؤسسة المهمة.​


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك