تستمع الآن

في ذكرى مخرج «لن أعيش في جلباب أبي».. محمود عبد العزيز كان مرشحًا للعمل وفريد شوقي قدمه للإذاعة

الإثنين - ٠١ أغسطس ٢٠٢٢

تحل اليوم 1 أغسطس الذكرى الـ16 لرحيل الفنان والمخرج أحمد توفيق الذي اشتهر بأدوار متعددة كممثل أبرزها: «القاهرة 30 – ميرامار – شيء من الخوف – ثرثرة فوق النيل»، لكن كانت درّة إنتاجه كمخرج هو مسلسل «لن أعيش في جلباب أبي» الذي حقق نجاحًا واسعًا مع إعادة عرضه الكثيفة خاصة في عصر السوشيال ميديا.

أحمد توفيق

وفي النقاط التالية، نكشف لكم بعض المفاجآت والمعلومات الجديدة عن مسلسل «لن اعيش في جلباب أبي»:

– قال سيناريست العمل مصطفى محرم في لقاء تلفزيوني أنه رشح يسرا في البداية في دور عبلة كامل.

– كان الفنان محمود عبد العزيز مرشحًا لبطولة العمل بدلًا من الراحل نور الشريف لكنه كان منشغلًا في عمل آخر.

– كان الفنان حسن حسني أيضًا مرشحًا لدور المعلم سردينة قبل أن يختلف مع الجهة الإنتاجية.

– عُرض المسلسل تلفزيونيًا عام 1996، لكنه قُدم إذاعيًا عام 1995 بطولة الفنان فريد شوقي في دور عبد الغفور البرعي.

لن أعيش في جلباب أبي

– في المسلسل الإذاعي جسد دور عبد الوهاب الفنان هشام عبد الحميد.

– كشف أبطال العمل عن أجورهم عن المسلسل، حيث قال الفنان محمد رياض إنه تقاضى عن دوره في المسلسل مبلغ 6500 جنيه.

– وقالت الفنانة ناهد رشدي أنها تقاضت 8000 جنيه حيث كانت أكبر الممثلين الشباب سنًا وقتها.

– أشارت الفنانة منال سلامة إلى أنها تقاضت عن دورها 4500 جنيه، فيما تقاضت وفاء صادق 7000 جنيه.

–  قال الكاتب وسيناريست العمل مصطفى محرم إنه تلقى 3000 جنيه عن كل حلقة كتبها للمسلسل


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك