تستمع الآن

رانيا محمود ياسين عن والدها الراحل: غاب بجسده ولكن ينير قلبي بروحه

الأربعاء - ٠٦ يوليو ٢٠٢٢

شاركت الفنانة رانيا محمود ياسين متابعيها صورة قديمة لوالدها الراحل النجم محمود ياسين عبر حسابها على إنستجرام.

وكتبت رانيا محمود ياسين، على الصورة قائلة: “ياروح قلبي الله على جمالك وروحك وكاريزمتك الله يرحمك أنت في جنات النعيم بنفس شكلك وسنك ده دلوقتي يا قمر حياتي الذي غاب بجسده ولكن ينير قلبي بروحه”.

وشاركت رانيا محمود ياسين، في مسلسل “انحراف”، وعرض رمضان الماضى، و مأخوذ عن أحداث حقيقية، تدور فى دراما تشويقية مليئة بالغموض حول عن إنحراف عدد من الشخصيات عن الطبيعة البشرية يصطدمون بطبيبة نفسية التي تقدمها النجمة روجينا، و تقرر تعديل المسار بطريقتها الخاصة.

وتوفي الفنان الكبير محمود ياسين، في 14 أكتوبر 2020 عن عمر ناهز 79 عاما، تاركا من خلفه إرثا فنيا كبيرا.

وولد محمود فؤاد محمود ياسين في مدينة بورسعيد عام 1941 وتعلق بالمسرح منذ أن كان في المرحلة الإعدادية من خلال (نادي المسرح) في بورسعيد وكان حلمه آنذاك أن يقف يوماً ما على خشبة المسرح القومي. انتقل إلى القاهرة للالتحاق بالجامعة وتخرج في كلية الحقوق.

نال محمود ياسين العديد من الجوائز وكرمته مهرجانات سينمائية عربية وغربية  منها مهرجان طشقند عام 1980 ومهرجان عنابة بالجزائر عام 1988 والمهرجان القومي للسينما المصرية عام 2006. وفي عام 2015 أهداه مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط دورته الحادية والثلاثين.

تزوج من الفنانة شهيرة وأنجب منها رانيا التي امتهنت التمثيل أيضاً، وعمرو الذي شارك في بعض الأعمال الدرامية قبل أن يتفرغ للكتابة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك