تستمع الآن

الناقد الفني أحمد سعد الدين لـ«لدي أقوال أخرى»: هذه أسباب نجاح «كيرة والجن».. و«عمهم» فيلم فيه خلطة العيد

الأربعاء - ٢٠ يوليو ٢٠٢٢

استضاف الكاتب إبراهيم عيسى في حلقة، يوم الأربعاء، من «لدي أقوال أخرى» على «نجوم إف.إم» الناقد الفني أحمد سعد الدين للحديث عن موسم عيد الأضحى الأخير وإيرادات السينما المصرية.

«كيرة والجن»

وقال الناقد الفني أحمد سعد الدين عن فيلم “كيرة والجن”: “أول حاجة عشان نتحدث عن (كيرة والجن) فنجد إنه قبل بَدْء عرضه كان له (فَرشة) جماهيرية حلوة ومأخوذ عن رواية 1919 لأحمد مراد وهي رواية ناجحة فتحويلها لفيلم أعطى جمهور الرواية مساحة مميزة، وثنائياته مع مروان وحامد نجحت قبل ذلك في 4 أفلام وهذه التجربة الخامسة، وعندي نجمين كبار وإنهم يتجمعوا في فيلم لأول مرة هذه دعاية مهمة قبل عرض الفيلم، ونزل قبل العيد بـ10 أيام، وبدأ الجمهور يدخل بكثافة”.

وأضاف: “كانت مغامرة جميلة بطرحه في العيد ولكنه ليس فيلم عيد، وجمهور العيد يكون أكثر خفة وبهجة، والفيلم أساسا يتحدث عن فترة تاريخية مهمة جدا في تاريخ مصر والفيلم بدأ من حادث دنشواي، وحاجة مهمة في التاريخ درسناها”.

الفيلم ليس وثيقة تاريخية

وعن جملة أن (الفيلم ليس وثيقة تاريخية) الموجودة في بداية العمل، أشار: “دعنا نتوقف أمام نقطة مهمة إن هل السينما الروائية والتجارية تنقل التاريخ كما هو أم ترى المحددات التي تقدر تمشيها، لو العمل قدم التاريخ كما هو بالظبط إذن أنا رايح للسينما الوثائقية، ولذلك أي فيلم يقدم خلال السينما المصرية أو العالمية لا يعبر عن التاريخ كما هو بنسبة 100% ومحددات العمل الفني تجبرك تشيل شخصية وتضع موقف بعيدا تماما عن التاريخ، وقندر نقول إن هو فيلم مستوحى من التاريخ وفيه حاجات بعيدة عن الحدث التاريخي، ولكن هو أخذ دفعة من الرواية ونجاحها والنجوم أحمد عز وكريم عبدالعزيز ومروان حامد فدخل العيد وهو لديه صدى جيد”.

حكاية «كيرة والجن»

وأكمل: “الفيلم يرصد الكفاح ضد الإنجليز وواحد من ضحايا دنشواي بدأ يكبر وهو شخصية تاريخية أحمد عبدالحي كيرة وقابل عبدالقادر الجن ودولت فهمي وهي موجود في التاريخ وقدم عنها سهرة تليفزيونية سابقة من بطولة سوسن بدر وممدوح عبدالعليم، وساعة ما تدخل الفيلم أول حاجة تقع عينك عليها الصورة والديكورات، وبالفعل الديكور معمول بشكل جميل والأزياء في أعلى درجاتها، وكل ما ذكرته كان تحت قيادة مخرج مثل قبطان المركب، ولون الشاشة أعطتك نوستالجيا جميلة ورجعتني لـ100 سنة للخلف وكأني بدأت أدخل جوه الشاشة”.

أحمد عز وكريم عبدالعزيز

وعن أبطال العمل، أوضح أحمد سعد الدين: “عندي اثنين نجوم ولما سيقفان أمام بعض يحدث مباراة تمثيلية وكل واحد يريد التنافس وليس التناحر، والجمهور يحب هذه المباريات، والفيلم راصدهم إنهم اتجاه واحد، الاختيارات في العمل ككل كانت جيدة، وفيه مشهد لأحمد كمال وهو ممثل كبير جدا يثبت أنه أستاذ تمثيل”.

وأردف: “كان فيه في منتصف الفيلم بعض الوقعات تحتاج للتظبيط، وفيه نقطة مهمة أيضا أن الفيلم مدته 3 ساعات إلا 10 دقائق ولو كان تم ضغطه في ساعتين كان اختلف أداءه وإيراداته، والضغط كان سيكون في صالح الفيلم وليس ضده”.

ويعتبر “كيرة والجن” من أضخم الأفلام التي تكلفت إنتاجياً في تاريخ السينما المصرية حيث تكلف نحو 104 ملايين جنيه، ومن إخراج مروان حامد، ويشارك فى بطولته إلى جانب كريم عبد العزيز وأحمد عز وهند صبري، نخبة من أبرز نجوم التمثيل مثل سيد رجب، إياد نصار، أحمد مالك، رزان جمّال، علي قاسم، هدى المفتي، محمد عبد العظيم، عارفة عبد الرسول وتامر نبيل، بالإضافة إلى مجموعة من ضيوف الشرف.

«عمهم»

وتطرق الناقد الفني أحمد سعد للحديث عن فيلم «عمهم»: «الفيلم فيه خلطة العيد، وجمهور العيد يريد أن يتبسط ويشوف أكشن ورومانسي وفكاهة، وهذه الخلطة شركة الانتاج عملت بشكل حلو، ومحمد عادل إمام عامل أكشن حلو أوي ولكن ساعات يكون مبالغ فيه، ولو قيمت حسين المنباوي كمخرج سينما وآخر دراما فهو لديه رصيد قوي في الفتوة وجزيرة غمام، ولكن لا أقدر أن الفيلم كبير وممكن يعيش، وهو قصته ملاكم وجاء في طريقة مطبعة فلوس مزيفة ثم تدور الأحداث، والفيلم فيه نوعية من الأكشن يكون أكشن غربي لا يتماشى معنا أوي بالقفز من الدور 21 وتنزل في مياه وهي خلطة تفرقع وتأكل العيد ولكن لا تسمع مع دول الخليج المهتم بالأجنبي الأصلي”.

وأشار: “محمد عادل إمام فتح سكة في مشهد النهاية الخاص بالفيلم لكي يكون فيه جزء ثان بأنه فيه مجموعة تكونت وتقدر تعمل عمليات أخرى، وتكلفته ليست كبيرة ويتماشى مع تجربة العيد”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك