تستمع الآن

«الرحلة إلى قمة المناخ».. المغامر علي عبده يكشف لـ«تربو» تفاصيل مبادرته للتسجيل في «جينيس»

الأربعاء - ٢٧ يوليو ٢٠٢٢

تحدث المغامر المصري علي عبده، عن تجهيزه في الوقت الحالي لإطلاق رحلة جديدة تتعلق بمؤتمر المناخ القادم “cop27″، الذي تستضيفه مصر نوفمبر المقبل بمدينة شرم الشيخ، من أجل التسجيل في موسوعة جينيس للأرقام القياسية.

وقال علي عبده، في مداخلة هاتفية مع تامر بشير، عبر برنامج “تربو”، يوم الأربعاء، على نجوم إف إم: “الرحلة أطلقنا عليها (الرحلة إلى قمة المناخ)، للوصول لمؤتمر المناخ الذي سيقام في شرم الشيخ، وهذه الرحلة نسعى من خلالها لتسجيل رقم قياسي عالمي في موسوعة جينيس اسمها (أطول رحلة في العالم على موتوسيكل كهرباء)، المسافة ستكون حوالي 15 ألف كيلو متر، وتبدأ تحديدا من معبد أبو سمبل خلال 60 يوما متواصلين وتنتهي في شرم الشيخ بقمة المناخ اللي مصر تستضيفها في المدينة”.

وأضاف: “هي حاجة تُعمل مرة واحدة في العمر ونحاول أن نوصل صوتنا للعالم ونلقي الضوء على المتغيرات المناخية ونوثق أثر تغير المناخ على المجتمع المصري لكي نطالب المجتمعات الصناعية بتخفيض الانبعاثات التي تحدث، وتشجيع المجتمع الدولي على دعم مشروعات لها علاقة بتأقلم الناس مع التغيرات المناخية، فنحن نحتاج الدعم لمواجهة تغير المناخ”.

وتابع: “نحاول نعلم الشاب أيضا يعني إيه تغير المناخ ويعني إيه انبعاثات ونحارب تغير المناخ والتأقلم معها، وفيه نشاطات كثيرة ستنظم مع الشباب وسنمر على مدارس ومراكز شباب ونوثق قصص لها علاقة لمجهودات البيئية الموجودة في مصر، ونأخذ كل هذا ونعرضه في قمة المناخ بشرم الشيخ على العالم لكي نريهم تجربتنا عاملة إزاي”.

وأردف علي عبده: “لما بعمل رقم قياسي فهو وسيلة تساعدني لكي أوصل صوتي عن الرسالة وأحشد الناس حول القضية التي نعمل عليها ونوصل الفكرة للناس وأي حاجة فيها تحدي فيها حماس وتدفع الناس تشارك، ولدينا ثقافات مختلفة وتنوع في مصر محدش يتخيله، وكل حاجة في حياتي تغيرت لما عرفت أنا عايش فين وتاريخنا لأن مصر مليانة تاريخ كثيرين لا يعرفون عنها حاجة”.

وأشار: “بطبيعة شغلي فقد فرق معي موضوع تجديد الطرق في مصر جدا عن 10 سنوات سابقة، وشبكة الطرق الجديدة والتحديثات التي تحصل تساعد كثيرا وتعطيك حرية وتشجعك أنك تتحرك، مصر فيها خير كثير جدا والناس لا تعرف عنه حاجة، وفيه حاجات حلوة في منطقة الجنوب منها محميات طبيعية وأثار وسياحة شاطئية في سواحل البحرين الأحمر والمتوسط”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك