تستمع الآن

ياسمين الخطيب ترد على هجوم رانيا ياسين بعد إعلان محاولتها الانتحار

الأحد - ١٢ يونيو ٢٠٢٢

ردت الإعلامية ياسمين الخطيب على الهجوم الذي واجهته بعد إعلانها محاولتها الانتحار بسبب مرض نفسي.

وأعلنت ياسمين محاولتها الانتحار بحبوب مضادات الاكتئاب بسبب إصابتها باضطراب الشخصية الحدّية النفسي Borderline personality disorder.

وشهد هذا الإعلان جدلًا بين الدعم والمواساة لحالتها وإثنائها عن التفكير في الانتحار، بينما هاجمها البعض لإعلان هذا الأمر.

ونشرت الفنانة رانيا محمود ياسين منشورًا غير مباشرًا قالت فيه: «يعني الواحد لما يصحي علي الصبح يلاقي ناس المفروض انهم شخصيات عامه بيقولوا انهم حاولوا الانتحار والمواقع تنشر ده هو ده بجد ينفع!!!؟؟ الناس الي بيكتبوا الكلام ده علي صفحتكم ده خطير جدا ومسؤوليه كبيره وخصوصا لما تبقوا شخصيات عامه وبيتاخد  كلامكم علي المواقع وتنتشر الافكار الهدامه ربنا يرحمنا من ضعف نفوسنا وحتي لو لاقدر الله انسان ضعف وعمل  كده وربنا أنقذه لا ينشر هذا يستغفر الله كثيرا ويذهب لدكتور النفسي ولا ينشر أمراضه  علي الملأ، صفحات السوشيل الميديا لها  تأثير سلبي جدا علي عقول أخرين من ضعاف النفوس اتقوا الله ولا وتجاهروا بالمعاصي ربنا يشفي ويهدي الجميع لما يحب ويرضي».

لترد ياسمين على الهجوم عليها بمنشور جديد قالت فيه: «استعلان المرض النفسي شجاعة تفتقرها المجتمعات الشرقية، وإذا كان المعترف من المشاهير، فاعترافه بيسلط الضوء على المرض، ويحث الإعلام على التوعية بمخاطرة، وكيفية التعامل مع المصابين، وتشجيعهم على العلاج».

وتابعت: «لكن لأننا عايشين في مجتمعات متخلفة، تعد المرض النفسي عار، والمصاب به مجنون ومصدر خطر، بيطلع ناس من عينة الأخت دي!».

وكانت ياسمين الخطيب أعلنت انفصالا عن زوجها فورًا بعد إعلان محاولتها الانتحار وتفاصيل معاناتها النفسية.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك