تستمع الآن

الشيخ رمضان عبد المعز في «خير الكلام»: هناك عدة أنواع للنفس البشرية.. بينها «اللوامة»

الجمعة - ١٠ يونيو ٢٠٢٢

أكد الشيخ رمضان عبد المعز أن هناك عدة أنواع للنفس من بينها “النفس أمارة بالسوء”، مشيرًا إلى أن النفس عدوة الإنسان.

وقال الشيخ رمضان عبد المعز خلال برنامج “خير الكلام” على “نجوم إف إم”، اليوم الجمعة، أن النبي محمد صلي الله وعليه وسلم كان يستعيذ من شر النفس، وقال: “أعوذُ بكَ من شرِّ نفسي ومنْ شرِّ الشيطانِ”.

وأكد الشيخ عبد المعز أن النفس الأولى هو “الأمارة بالسوء”، بينما النوع الثاني هي “اللوامة” وجاءت من “اللوم” وهي الشخص الذي يعاتب نفسه، وتتمثل في أن الشخص يرتكب إثما ثم يعود ليعاتب ويلوم نفسه وهذا يدل على أنها نفس بها حياة.

وأضاف: “النوع الثالث وهي النفس المطمئنة”، حيث قال الله سبحانه وتعالى: ( فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي).

وأشار إلى أنه لا بد من تزكية النفس، حيث إن التقييم عند الله ليس بالجسد ولكن بالنفس، وأكبر دليل على ذلك الأمر أن النبي محمد “صلى الله عليه وسلم” كان لا يبيت إلا والسواك عند رأسه فإذا استيقظ بدأ بالسواك.

وقال إن تزكية النفس تتم من خلال الاستعانة بالله سبحانه وتعالى، موضحا: “اطلب من الله”، حيث كان النبي محمد يقول “اللهم آت نفسي تقواها وزكها أنت خير من زكاها”، لذا لا بد من أن تستمد العون من الله.

وتابع: “الخطوة الثانية لتزكية النفس هي البعد عن الأشياء السيئة لأن القلب مثل الوعاء، فأعلم أنه لا إله إلا الله ولا بد أن نبعد أنفسنا عن الرذائل وهو اتجاه يسمى “التخلية قبل التحلية”، بينما هناك اتجاه آخر يسمى “التحلية قبل التخلية”، لكن حقيقة الأمر في التزكية إننا نحتاج الاثنين.

خير الكلام

ويقدم الشيخ رمضان عبد المعز، كل يوم جمعة من الساعة الثانية ظهرا إلى الرابعة عصرا، برنامج «خير الكلام»، على «نجوم إف إم».

«خير الكلام» برنامج ديني يجيب على كل ما يتعلق بأسئلة المستمعين واستفساراتهم في الشؤون الدينية المختلفة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك