تستمع الآن

البنك المركزي يقرر تثبيت أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض

الخميس - ٢٣ يونيو ٢٠٢٢

قررت لجنة السياسة النقدية للبنك المركزي المصري تثبيت أسعار الفائدة خلال اجتماعها اليوم الخميس وذلك بعد رفعها في الاجتماعين الماضيين بمجموع 3%.

وبقيت أسعار الفائدة في البنك المركزي بعد القرار عند مستوى 11.25% للإيداع، و12.25% للإقراض.

وقالت لجنة السياسة النقدية إن أسعار الفائدة الحالية تعتمد بشكل أساسي على معدلات التضخم المتوقعة وليست المعدلات السائدة.

وأضافت أن أدوات السياسة النقدية يتم استخدامها للسيطرة على توقعات التضخم، والحد من الضغوط التضخمية من جانب الطلب، والآثار السنوية لصدمات العرض والتي قد تؤدي إلى ارتفاع معدلات التضخم نسبيا عن المستويات المستهدفة.

وترى لجنة السياسة النقدية أن التطورات العالمية والناتجة عن الأزمة الروسية والأوكرانية هي صدمات عرض أولية خارجة عن نطاق عمل السياسة النقدية على الرغم من أن تلك الصدمات قد تؤدي إلى تخطي معدلات التضخم المستهدفة والمعلن عنها مسبقاً.

وذكرت اللجنة أنه بالنظر إلى صدمات العرض الأولية حاليا، فقد تحيد معدلات التضخم نسبيا عن المستوى المستهدف لها من البنك المركزي والبالغ 7% (بزيادة أو نقصان 2%) في المتوسط خلال الربع الرابع من عام 2022، وذلك على أن تعاود الانخفاض بعد ذلك تدريجيا.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك