تستمع الآن

كورية تحقق شهرة واسعة لإنفاقها 7 دولارات فقط على الطعام «شهريا»

الأحد - ٠٨ مايو ٢٠٢٢

أصبحت امرأة كورية حديث وسائل التواصل الاجتماعي في بلدها بعد أن تم الكشف عن أنها تمكنت من توفير ما يصل إلى 100 مليون وون (79400 دولار) في 4 سنوات من خلال كونها مقتصدة للغاية.

وبدأت جي هيون كواك العمل عندما كانت تبلغ من العمر 19 عامًا وسرعان ما أدركت أنها بحاجة إلى توفير المال إذا كانت ستحصل على مكان تعيش فيه.

على الرغم من كسب ما معدله 2 مليون وون شهريًا (بعد الضريبة)، تمكنت الشابة من ادخار ما يكفي كل شهر لتوفير أكثر من 100 مليون وون في السنوات الأربع الماضية، وذلك حسب ما ذكره موقع ” odditycentral”.

كان ذلك كافياً بالنسبة لها للفوز باشتراك في شقة، مما يعني أنها ستحصل قريبًا على مكان خاص بها للعيش فيه. ولكن، كما يمكنك أن تتخيل، لم يكن توفير هذا القدر الكبير من المال على مثل هذا الراتب الصغير أمرًا سهلاً، وكان عليها أن تأخذ اقتصادها إلى مستوى أقصى، والذي شمل إنفاق 8400 وون فقط (6.7 دولار) على الطعام شهرياً.

وتعيش جي هيون كواك بنظام غذائي متوازن بميزانية محدودة للغاية، بفضل نظام القسيمة والخصم الذي أتقنته على مر السنين، ويتيح لها ذلك الحصول على المنتجات التي تحتاجها مجانًا تقريبا، أو بمبالغ صغيرة جدا، ما يتيح لها توفير الجزء الأكبر من راتبها.

وفي ظهور حديث على برنامج Master of Living على قناة “SBS”، قالت المرأة البالغة من العمر 24 عامًا إنها تستخدم تطبيقات واستطلاعات مختلفة لتلقي النقاط ورموز القسيمة التي يمكن إنفاقها بعد ذلك على مجموعة متنوعة من المنتجات.

وقامت هيون بمسح إيصالات الشراء التي قامت بها لتكسب بضع مئات من الوون في كل مرة، ورغم أن الأمر يبدو وكأنه مضيعة للوقت والبيانات الشخصية، إلا أنه ساعدها على توفير قدر كبير من المال.

وأحد العوامل الرئيسية التي يتم من خلالها منح اشتراكات المنازل في كوريا الجنوبية هو حساب توفير الاشتراك، وهو نظام فريد من نوعه يعمل كحافز قوي للمرشحين لتوفير المال من أجل الحصول على منزل ودفع ثمنه.

ويقضي بعض الأشخاص جزءًا كبيرًا من حياتهم على أمل أن يتم اختيارهم للاشتراك، لكن هيون نجحت في ذلك في غضون 4 سنوات فقط.

لم يكن الاعتماد على التطبيقات ورموز القسائم وحده كافيًا لملكة التوفير الكورية الجنوبية الشابة، فمن أجل خفض نفقاتها إلى الحد الأدنى، تمشى هيون لمدة ساعتين تقريبًا فى اليوم، وبالتالى لا تنفق شيئًا على وسائل النقل، وتشرب فقط ماء الصنبور والشاى محلى الصنع، وتأكل بشكل أساسى كل ما يمكنها شراؤه بسعر رخيص للغاية أو الفوز عبر تطبيقاتها.

وفى السنوات الأربع منذ أن بدأت رحلتها الاقتصادية، تعلمت جى هيون كواك مجموعة من الطرق لتوفير المال مع الحفاظ على نظام غذائى متوازن، وتقوم الآن بمشاركة هذه الحيل مع العالم عبر يوتيوب وإنستجرام.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك