تستمع الآن

«تويتر» يتخذ إجراء ضد التغريدات المضللة في وقت الأزمات

الأحد - ٢٢ مايو ٢٠٢٢

أعلن موقع «تويتر»، عن سياسة جديدة للتعامل مع المعلومات المضللة خلال فترة ‏الأزمات.‏

وبموجب السياسة الجديدة، لن يتم بالضرورة حذف أو حظر التغريدات المصنفة على أنها معلومات مضللة، ولكن سيتم إخفاؤها، مع حظرها من الترويج الخوازرمي، لكن سيتم إضافة للتغريدات الخفية تحذيرا يطلب من المستخدمين النقر فوق زر قبل عرض التغريدة، وفقا للخبر الذي نقله مروان قدري ويارا الجندي، يوم الأحد، عبر برنامج “كلام في الزحمة”، على نجوم إف إم.

وفي الوقت الحالي، لن يتم تطبيق السياسة الجديدة إلا على التغريدات المتعلقة بالنزاع المسلح الدولي، وقد تشمل في النهاية أزمات أخرى، مثل الكوارث الطبيعية، وحالات الطوارئ الصحية العامة.

وأوضح رئيس السلامة والنزاهة في «تويتر»، يوريل روث، في مدونة رسمية، أن «الإشراف على المحتوى هو أكثر من مجرد ترك المحتوى أو إزالته، وقد قمنا بتوسيع نطاق الإجراءات التي قد نتخذها لضمان أنها متناسبة مع شدة الضرر المحتمل».

وتأتي السياسة الجديدة في وقت حساس بالنسبة لـ«تويتر»، إذ يمر بيع الشركة المعتمد للملياردير، إيلون ماسك، في مأزق محير، وتعهّد ماسك بتقليص أنظمة الاعتدال في الشركة لصالح وجهة نظر متطرفة من أجل حرية التعبير، ولكن مع مزاعمه بأن الصفقة معلقة بانتظار التحقيق الخاصة بانتشار الحسابات المزيفة على منصة التغريدات، فمن غير الواضح متى أو كيف سيتم تنفيذ أفكاره.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك