تستمع الآن

المخرج رؤوف عبدالعزيز لـ«أسرار النجوم»: قلت لروجينا شخصيتها في «انحراف» ستعيش طويلا.. وقد يكون هناك جزء ثان

الخميس - ١٩ مايو ٢٠٢٢

حل المخرج ومدير التصوير رؤوف عبدالعزيز ضيفا على برنامج «أسرار النجوم»، يوم الخميس، مع إنجي علي، على «نجوم إف إم»، للحديث عن آخر أعماله مسلسل «انحراف»، الذي عرض في دراما رمضان 2022.

حور ظالمة في انحراف ظالمة ومظلومة، ولما أطلب من الممثل إن لما الدموع تنزل لازم مشاعر الوش إن الدمعة نزلت غصب ولا تريدها أن تنزل وهي قدمت أفضل من خيالي وما توقعته”.

وأضاف: “من قبل انحراف كنت متابعة خطوات روجينا وهي من الممثلات العيار الثقيل ولا يستهان بها، وكان عندي شغف كبير بالعمل معها، وبعد ما عملت الطاووس تواصلنا وأحبننا نعمل سويا، وكان عندي أفكار مختلفة ثم عرضت علي انحراف، وقالت لي أشعر بأني لن أقدر أعمله وكانت خايفة من الشخصية، ومجرد ما قرأته لقيته مميز وموضوع خارج الصندوق وفيه مساحة كبيرة لإظهار جوانب انحرافنا كسلوكيات في المجتمع وأطلع جوانب من ورجينا لم تعملها وبدأنا مرحلة البداية وأخذت وقتا طويلا”.

وتابع: “قلت لروجينا هذا العمل سيكسر الدنيا وشخصية حور البطلة ستعيش كثيرا، وفي علم النفس في أسرار أصحاب الجرائم والسفاحين الأفكار تأتي لهم في وقت حالم وقطعة المزيكا التي كنا نسمعها في العمل أنا شخصيا لما بسمعها وداخلي طاقة غضب تجعلني أهدأ”.

وأضاف: “كان هاممني أوصل ما بعد الجريمة وليس الجريمة نفسها ولا تكون مبتذلة، والهدف من نهاية العمل والبطلة تحرق نفسها نقول إن حور ستتجدد طوال ما الانحراف السلوكي موجود وحور بشكل آخر وتركيبة ثانية وهي نتيجة انحراف في سلوكنا أدى لكي يظهر شخصية مثلها، وقلت لازم نراجع سلوكياتنا كلها”.

وعن إمكانية تقديم جزء جديد من العمل، أشار المخرج: “إن شاء الله يكون فيه شخصية جديدة وهذا أمر غير مستبعد يكون هناك جزء ثان، وأنا وروجينا توقعنا النجاح الذي حدث، لأن الموضوع صادق جدا في كل تفاصيله وما يخرج من القلب سيدخل القلب”.

وأبرز: “العمل لأننا دخلنا متأخرين فالعمل لم يكن له دعاية جيدة ولكن هذا نتيجة الوقت وليس بسبب حاجة أخرى، ورغم هذا الجمهور استقبل العمل وهذا كرم من الله إن يكون فيه ناس تحب ما قدمناه وصدقتها، وسأظل أشكر ربنا على صدق العمل ووصوله للناس لأنهم هم الداعم الأول”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك