تستمع الآن

الأهلي يرفض تغيير أماكن جماهيره قبل مواجهة الوداد.. ويطالب أمن الـ«كاف» بالتدخل

الإثنين - ٣٠ مايو ٢٠٢٢

أصدر النادي الأهلي بيانا رسميا يكشف فيه تفاصيل الأزمة التي اندلعت قبل مواجهة الوداد البيضاوي في نهائي دوري أبطال أفريقيا، مساء اليوم الاثنين.

وقال الأهلي في بيانه الرسمي: “فوجئت بعثة الأهلي بالمغرب، بقيام المسئولين على تنظيم مباراة الفريق الأول لكرة القدم والوداد المغربي في نهائي دوري أبطال أفريقيا، بتغيير المكان المخصص لـ«البانرات» الخاصة بالفريق في المكان المخصص لجماهير الأهلي بملعب مركب محمد الخامس، بعكس ما تم الاتفاق عليه خلال الأيام الماضية مع مسئولي الاتحاد الأفريقي «كاف»، واللجنة المنظمة”.

وأضاف البيان: “تم توثيق ذلك في محضر الاجتماع الفني للمباراة، حيث تفاجأ وفد الأهلي بأن القائمين على التنظيم من الاتحاد المغربي، قاموا باستبدال المكان الذي تم الاتفاق على تخصيصه لجماهير الأهلي بمكان آخر، في حين أن جماهير الأهلي قد حصلت على التذاكر بهذا المكان، وفقا لما تم الاتفاق عليه”.

وتابع: “لم يتوقف الأمر على هذا الحد، بل رفض القائمون على التنظيم تعليق «البانرات» الخاصة بالأهلي في أماكن جماهيره، وهو الأمر الذي سبق وأن تم الموافقة عليه من (كاف) واللجنة المنظمة، والحماية المدنية وكل الجهات”.

https://twitter.com/AlAhly/status/1531284832268992514?s=20&t=VUq3lkr9Skgp-TnLh67-eg

وشدد البيان: “على الفور قام محمود الخطيب، رئيس النادي، والذي يترأس البعثة، بتكليف المهندس خالد مرتجي، أمين الصندوق، وحسام غالي، عضو مجلس الإدارة بالتوجه إلى مركب محمد الخامس، بعدما سبقهم أمير توفيق، مدير التسويق والتعاقدات الخارجية، لتعليق «البانرات» وقاموا بإبلاغ أمن الـ«كاف» بما حدث، وإثبات ما تم تغييره، والذي أبدى استياءه من القائمين على التنظيم،  وتعهد مسئولو الأمن بالـ«كاف» للمهندس خالد مرتجي وحسام غالي بإعادة جمهور الأهلي إلى المكان المخصص له، وفقا لما تم الاتفاق عليه في الاجتماع الفني للمباراة، والموثق بشكل رسمي في محضر الاجتماع وتعليق تلك (البانرات)”.

واندلعت أزمة بين بعثة النادي الأهلي وأفراد الأمن المغربي في مركب محمد الخامس، نقلتها صفحة النادي الأحمر في بث مباشر عبر “فيسبوك”.

واعترض مرتجي على تغيير أفراد الأمن لهذا الاتفاق، وترك مساحة تمكن الجمهور المغربي من دخول مدرج الأهلي.

وفي نقاش مع مسؤول بالأمن، قال مرتجي: “جمهورنا هنا.. لقد اتفقنا على ذلك.. كاف اتفق معي بالفعل”.

وتابع: “جمهوري سيكون هنا وإذا لم يحدث ذلك (هعمل مصيبة)، لن ألعب المباراة إذا لم يتواجد جمهوري في المكان المخصص”.

وواصل مخاطبا مصور صفحة الأهلي: “صور هذا مباشرة.. صور ما يفعلوه بنا في المغرب”.

وانفجر مرتجي غاضبا: “أسوأ ما في الوجود أن نتفق على شيء ثم يغيرونه.. كل الناس تعمل هنا لحساب الوداد، ولهذا قلنا إن النهائي يجب أن يلعب في أرض محايدة”.

وقرر الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (الكاف) إقامة المباراة النهائية على مركب محمد الخامس بالدار البيضاء معقل الوداد؛ ما أثار غضب الأهلي وجعله يلجأ إلى محكمة التحكيم الرياضية، لكنه لم يتمكن من تغيير القرار، وسيضطر لخوض النهائي في المغرب.

يخوض الأهلي المباراة النهائية لدوري أبطال أفريقيا للمرة الـ15 في تاريخه، ونجح الفريق الأحمر في تحقيق اللقب 10 مرات من بينها آخر نسختين.

ويسعى الأهلي لتحقيق اللقب 3 مرات متتالية كأول فريق يصل إلى هذا الإنجاز في دوري الأبطال.

وحقق الوداد لقب دوري الأبطال مرتين من قبل في 4 مرات تأهل خلالها للمباراة النهائية.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك