تستمع الآن

سينتيا خليفة لـ«نجوم رمضان أقربلك»: أحب التنويع في أدواري.. وشخصيتي مختلفة في «دايما عامر»

الإثنين - ٠٤ أبريل ٢٠٢٢

حلت الفنانة اللبنانية سينتيا خليفة، ضيفة على برنامج «نجوم رمضان أقربلك»، يوم الاثنين، على نجوم إف إم، مع إنجي علي، حيث تشارك في مسلسل «دايما عامر»، الذي يعرض ضمن سباق دراما رمضان 2022.

وقالت سينتيا خليفة: “أنا من بلدة اسمها البترون في لبنان، وشخص قريب من عائلتي وأصحابي ناس بسيطة ولم يتغيروا من دخولي هذ المجال، بدأت التمثيل من وأنا عندي 10 سنوات مع النجم جورج خباز”.

وأضافت: “أي دور مختلف يأتي أتحمس له وأنا بحب التنويع في أدواري، والممثل لازم يختبر نفسه ويعمل تحدي لنفسه ويطلع الحاجة المختلفة عن شخصيته وهو شغلتنا إننا نجسد شخصيات أخرى بعيدة عننا، وشهر رمضان وشه حلو علي بالطبع من خلال المشاركة في حرب أهلية وضد الكسر، وهذا الموسم في دايما عامر”.

وتابعت: “شخصية نادين في حرب أهلية كانت تحد بالنسبة لي، وقرأت الورق وقلت إيه الدور الوحش ده من كثرة كرهي له، ويسرا احتوتني جدا في العمل”.

وأردفت: “السنة الماضية كان كل أعمالي أدوار شر، ووعدت الناس إن هذا الموسم لن أقدم أي دور شر واعتذرت بالفعل عن دور شر، وقررت أظهر جانب آخر في شخصيتي وأحببت عمل أدوار كوميدية من خلال مسلسل دايما عامر وفئة وأعمار وسن جديد، وبالطبع مع مصطفى شعبان والمخرج الكبير مجدي الهواري والذي أحب أعماله وشعرت أنه يمكن تقديم شخصية جديدة”.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by NogoumFM (@nogoumfm)

واستطردت: “أنا المدرسة اللذيذة في العمل وتدرس دراما ويوجا وكان سهلا علي أعملها فهي شخصية مرحة، المسلسل إنتاج ضخم جدا من ناحية الممثلين ومشاهد رقص وسفر لأسوان والأقصر ومعنا طلاب كثر جدا وأغان أصلية للعمل وتصميمات رقصات، وأنا أعيش مع المزيكا أسمعها طوال اليوم، ومصر ألهمتني أدخل في المجال الموسيقي ومصر فيها سوق متنوعة ومختلفة”.

وعن تعاونها مع الفنان مصطفى شعبان، قالت: “أول مرة قابلته وهو شخص بسيط جدا وطوال الوقت بنضحك مع باقي الممثلين، وهو شخص متواضع وصديق جيد”.

وعن شخصية استعراضية تتمنى تقدم سيرتها الذاتية، أشارت: “ممكن سعاد حسني وداليدا وصباح”.

المنصات الفنية

وعن رأيها في المنصات الفنية، قالت: “المنصة عملت سوق موحد وكلنا نرى هذا العمل في نفس الوقت، وشقيقي في أمريكا يمكن مشاهدتها في وقت عرضها في مصر، والسوق الخاص بالمنصات ليس واسعا وتشعرين أن فئة معينة من الناس هم من يرون هذه النوعية، ولكن أصبح فيه تسويق وفلوس وحرية في طرح الموضوعات، ورفع من مستوى البرامج وأصبحنا نتنافس مع السوق الخارجي سواء في الكتابة أو الموضوعات”.

وكشفت سينتيا عن ظهورها في إحدى حلقات برنامج المقالب مع رامز جلال، موضحة: “تعبت جدا من مقلب رامز موفي ستار وعمري ما صدقت أن الموضوع يكون بهذا الشكل، والموضوع كان مرعبا، ورأيت فان دام وهو فنان لذيذ جدا، وأتمنى تكون حلقة حلوة، وضربت رامز بالفعل”.

ضد الكسر

وعن دورها في “ضد الكسر”، أوضحت: “كانت مخاطرة أظهر في عملين برمضان، وكان فيه تحد آخر إن لهي الدورين شر وشعرت أن الدورين مختلفين ومايا كانت ضحية وشخص ضحك عليها ولم يقل لها إنه متزوج، وقررت أعمل العملين وموسم ومع العدل جروب”.

وعن أدوارها المقبلة، أشارت: “عندي فيلم سيتم تصويره في إيطاليا وألعب فيه دور بنت عربية وأغني بالفيلم وسيعرض في مهرجانات فنية ومن بينها مصر، نقوم بالتحضير حاليا وسنقوم بتصويره بعد العيد”.

وتابعت: “السينما هي دراستي بالأساس ونفسي أعمل أفلام أكثر لأن موضوعاتها أكثر ووقت التصوير أصغر ونكون متحمسين والفيلم روحه مختلفة”.

وشددت: “علاقتي بالسوشيال ميديا حب وكره في نفس الوقت، أكره هذا العالم لأنه بيضيع لي وقتي من غير ما أخد بالي وهو وقت كنت أستغله زمان، لكن الوقت يعدي ونحن ننشغل في دوامة أخبار الناس، ووصلنا في عصر إن كل المعلومات أمامنا ورغم ذك نحن أقل جيل مثقف في التاريخ، وأثرت علي شخصيا وأنا ضحية في هذا العالم، والحلو بتكوني قريبة من الناس اللي بعيدة عنهم ومفيش الغربة اللي كنا نشعر بهم، وكفنانين قريبين من الناس ونرى رد فعلهم الفوري، مهم نأخذ بالنا كم الوقت التي نقضيه على السوشيال ميديا”.

وعن حياتها الشخصية، أشارت: “تركيزي كاملا في عملي ومش مركزة في الحياة الشخصية والعاطفية، وأبني مهنتي من البداية، وأحب طبعا يكون لي عائلة ولكن ليس من أولوياتي حاليا، ومش ممكن أرتبط بشخص يعملني أعمل تنازلات كبيرة ومن يقول لي أترك الفن سأرفض وهي علامة سيئة من البداية”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك