تستمع الآن

«جنينة الحيوانات»| الغراب.. المعلم الأول للإنسان ومثال للإخلاص الزوجي

الأربعاء - ٢٠ أبريل ٢٠٢٢

تحدث الكاتب إبراهيم عيسى في حلقة اليوم من «جنينة الحيوانات» على «نجوم إف.إم» عن طائر الغراب.

وقال أن هناك انطباع سائد لدى جميع الناس بأن الغراب شؤم ودليل على الفأل السيء بسبب لونه الأسود وبسبب ارتباطه بالموت.

لكن «عيسى» أوضح أن الغراب من الكائنات صديقة الفلاح حيث يأكل الحشرات الضارة ويساعده على منع ضررها وبدونه تقل إنتاجية المحصول.

وأضاف أن الغراب يملك ضعفًا شديدا تجاه الأشياء الملونة والمذهبة ويبحث عنها دائمًا وكأنما يكمّل نفسه بنقيضه بسبب لونه الأسود.

وأشار إلى أن الغراب يعد مثالًا للإخلاص الزوجي فهو طائر لا يتزوج إلا مرة واحدة فقط، لكنه مثلًا طائر نجس في الثقافة اليهودية لأنه يعيش على الجثث.

ولفت إلى أن الغراب هو المعلم الأول فهو علم الإنسان كيف يواري الموتى كما علم قابيل كيف يدفن أخيه هابيل في الآية القرآنية رقم 31 من سورة المائدة «فَبَعَثَ اللَّهُ غُرَابًا يَبْحَثُ فِي الْأَرْضِ لِيُرِيَهُ كَيْفَ يُوَارِي سَوْءَةَ أَخِيهِ».


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك