تستمع الآن

مؤلف «جزيرة غمام»: حدوتة حصلت من 100 سنة بشكل خيالي.. ودور أحمد أمين مفاجأة

الثلاثاء - ٠٨ مارس ٢٠٢٢

تحدث الكاتب عبدالرحيم كمال، عن كواليس مسلسله الجديد «جزيرة غمام» والمنتظر عرضه في موسم دراما رمضان 2022.

وقال عبدالرحيم كمال خلال مداخلة هاتفية في برنامج «كلمة أخيرة»: “هي جزيرة في الصعيد وأهلها عايشين على البحر وحدوتة حصلت من 100 سنة بشكل خيالي ونرى شرائح من البني آدمين وما حدث على مستوى المعيشة من الدين والمجتمع”.

وأضاف: “نسبة الخيال بها أكبر من الحقيقة، وهذه الفترة هي فترة عباس حلمي الثاني وهو كان رجلا محبا جدا لمصر، وفيه اتسحضار للتاريخ بشكل مختلف وهو مجتمع صعيدي عايشين على البحر وهذا أمر جديد والشخصيات بها كثير من المفاجآت والقصة مليانة حب وأنا بحب الحب، ونصور حاليا على البحر الأحمر وجزء في القاهرة في مدينة الإنتاج الإعلامي لأن القصة من 100 سنة وكمان في جزء في السبعينات فيه أماكن متعددة والأساسي عند البحر”.

وتابع كمال: “معنا ممثلين محترفين وكبار ومخرج رائع، هما ممثلين جوكر والناس سترى حاجات جديدة خالص غير اللي شافوه من طارق لطفي وفتحي عبدالوهاب السنة الماضية، وأيضا أحمد أمين دوره يعد من أهم الأدوار الموجودة وسيعمل مفاجأة كبيرة للجمهور بعيدة عن الكوميديا تماما”.

وأضاف عن أزياء العمل: “تصصمها ملك عبدالعزيز وهي أستاذه عظيمة وفي مرجعيات تاريخية كثير وصور واصفة هذه الفترة لأنها بين الخيال والتاريخ بس بردة لازم يكون في مصداقية”.

أوضح هناك فروق كبيرة جدا بين أدوار الفنانين في مسلسل “جزيرة غمام” عن مسلسل “القاهرة كابول” الذي عرض رمضان الماضي، موضحا أنهم على عكس ما كانوا العام الماضي، لافتا إلى أن مفاجأة المسلسل هو الفنان أحمد أمين فدوره من أهم الأدوار في المسلسل وهو بعيدا عن الكوميديا.

“جزيرة غمام”، تدور أحداثه في حقبة تاريخية بالعشرينات، أي قبل 100 عام من الآن، عن أحداث اجتماعية متعلقة بالمجتمع المصري وقتها.

وتدور أحداث المسلسل في إطار اجتماعي صعيدي مشوق حول قصة “بيت شافع” وأبنائه الذين يدخلون في صراعات ومغامرات، وتكشف الأحداث عن العديد من القصص والحكايات التي تسلط الضوء على خلافات الأخوة وكيف ستصل هذه الأمور بينهم.

المسلسل من بطولة طارق لطفي، ومي عز الدين، وفتحي عبدالوهاب، ووفاء عامر، وأحمد أمين، ومحمد جمعة، ورياض الخولي، وعدد كبير من ضيوف الشرف على رأسهم عبدالعزيز مخيون، وهو من إخراج حسين المنباوي، وتأليف عبد الرحيم كمال.

يذكر أن عبد الرحيم كمال تعاون مع طارق لطفي وفتحي عبد الوهاب رمضان الماضي من خلال مسلسل “القاهرة كابول” والذي شهد نجاحا جماهيريا كبيرا.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك