تستمع الآن

دراسة: النساء أفضل من الرجال في إلقاء النكات

الأحد - ٠٦ مارس ٢٠٢٢

توصلت دراسة حديثة نُشرت في مجلة مؤسسة علم النفس الاجتماعي التجريبي العالمية، إلى أن النساء يلقين نكات أفضل من الرجال؛ حيث وجد الباحثون أن الحكم على الذكور الذين يلقون النكت يتسم بأنه أكثر قسوة خاصة عندما يتحدثون دون أقنعة وجه، ويتم الحكم عليهم أيضاً بأنهم أقل فكاهة وقبولاً.

ووفقاً للدراسة، التي نشرتها صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، فإنه قد يكون السبب في ذلك هو أن النساء يُنظر إليهن بشكل عام على أنهن أكثر انتباهاً للآخرين وأقل اهتماماً بالتقدم الفردي من الرجال، على حد قولهم، كما ينظر إلى إلقاء النكات حتى عندما لا يتم استقبالها بشكل جيد على أنه محاولة للتواصل وتحقيق الأهداف المجتمعية من قبل النساء، على عكس التصور القائل بأن الرجال يفعلون ذلك من أجل أنفسهم.

وقالت الدراسة إن الرجال ارتكبوا أخطاء تجعلهم يبدون أقل قبولاً وكفاءة ومرحاً عند إلقاء النكات.

وشملت الدراسة، التي أجرتها كلية ييل للإدارة وجامعة تورنتو، 5400 شخص الذين وجه لهم سؤال عن ردود أفعالهم عند سماع نكات ألقاها شخصان وهما براد وبريندا.

ولكن يبدو أن الكثير لم يستمتعوا بنكات براد وبريندا، حتى إنهم غادروا بعد أول مشروب، ثم قام المشاركون بتصنيف حجم الخطأ الذي اعتقدوا بأن براد وبريندا ارتكباه، ومدى كفاءتهما، ومدى إعجابهم بهما، وكان أداء براد أسوأ بكثير من بريندا في تقييمهم.

وأجريت تجربة أخرى، لكن طُلب من المشاركين أيضاً تقييم مدى انتباههم لبراد وبريندا، ووجدت الدراسة أن براد تلقى اهتماماً أقل من بريندا.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك