تستمع الآن

بروس ويليس ينهي مسيرته الفنية بسبب فقدان القدرة على الكلام

الأربعاء - ٣٠ مارس ٢٠٢٢

اتخذ الممثل الأمريكي بروس ويليس ، اليوم الأربعاء، قرارا باعتزال التمثيل إثر معاناته من فقدان القدرة على الكلام بسبب تلف في الدماغ، وذلك حسبما أعلنت عائلته.

ويعرف المرض الذي أصيب به بروس ويليس باسم (الحبسة) أو عسر الكلام، وهو يسبب فقدان جزئي أو كلي للقدرة على التعبير أو فهم اللغة المنطوقة أو المكتوبة.

وأعلنت عائلته بيان نُشر اليوم أن بروس ويليس (67 عامًا) مصاب بحالة دماغية تؤثر على قدرته على فهم اللغة وسيبتعد عن التمثيل.

وقالت عائلته: “إلى أنصار بروس المذهلين، كعائلة أردنا أن نشارك أن حبيبنا بروس يعاني من بعض المشكلات الصحية وتم تشخيصه مؤخرًا بالحبسة الكلامية، مما يؤثر على قدراته المعرفية، ونتيجة لهذا ومع الكثير من الاهتمام، يبتعد بروس عن المهنة التي كانت تعني له الكثير”.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Rumer Willis (@rumerwillis)

واختتمت عائلة بروس ويليس البيان بالقول “هذا وقت مليء بالتحديات لعائلتنا ونحن نقدر بشدة حبك المستمر وتعاطفك ودعمك. نحن نتحرك من خلال هذا كوحدة عائلية قوية، وأردنا جذب معجبيه لأننا نعرف مقدار ما يعنيه بالنسبة لك ، كما تفعل بالنسبة له”.

واختتم البيان، الذي وقعته زوجته إيما وزوجته السابقة ديمي مور وجميع أطفاله: “كما يقول بروس دائمًا ،” عيشوا الأمور “ونخطط معًا للقيام بذلك بالضبط.

وعُرف بروس ويليس أولاً في ثمانينات القرن العشرين من خلال مسلسل “مونلايتينج” التلفزيوني إلى جانب سيبيل شيبرد، لكنّه دخل عالم الشهرة عام 1998 بفضل تجسيده شخصية البطل الذي لا يقهر جون ماكلين في فيلم الحركة “Die Hard” الذي جعله نجماً عالمياً.

ثم أُتبِع الفيلم بجزأين آخرين في التسعينات، كرّسا شهرة بروس ويليس الذي أصبح بفضل هذه السلسلة من الأفلام أحد أبرز النجوم في هذا النوع السينمائي.

وبعد مجموعة نجاحات حتى العقد الأول من القرن الحادي والعشرين، بدأ نجم الممثل بالأفول ولم يعد اسمه يجذب الجمهور بالقدر نفسه أو يحقق للأفلام التي يشارك فيها النجاح التجاري إياه.

استمرت مسيرة بروس ويليس، على مدار 4 عقود في التلفزيون والسينما، وحققت أفلامه أكثر من 5 مليارات دولار إيرادات حول العام، وترشح 5 مرات لنيل جائزة جولدن جلوب، وثلاثة جوائز إيمي.

آخر أعمال بروس هو فيلم A Day To Die إخراج المخرج الأمريكي ويس ميلر، وهو فيلم من تأليف Rab Berry وScott Mallace وهو الفيلم الذي شارك في بطولته النجم المصري محمد كريم.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك