تستمع الآن

الدكتور هشام الشاعر لـ«حياتك صح»: عدة أسباب وراء «تأخر الحمل غير مفسر السبب»

الثلاثاء - ١٥ مارس ٢٠٢٢

قال الدكتور هشام الشاعر أستاذ امراض النساء وعلاج تأخر الإنجاب والحقن المجهري، إن تأخر الإنجاب بين أي زوجين لمدة تجاوزت 12 شهرًا يعد تأخر حمل، مشيرًا إلى أنه يتم عمل الفحوصات لمعرفة السبب.

وأضاف هشام الشاعر خلال حلوله ضيفًا على برنامج “حياتك صح” مع جيهان عبدالله على “نجوم إف إم”، أنه لحدوث الحمل لا بد أن يتم التأكد من صحة 4 أشياء لدى الرجل والمرأة، هما: الرحم والأنابيب والمبايض لدى الزوجة، ولدى الرجل التأكد من صحة الحيوان المنوي.

وأشار إلى أنه تم التأكد من صحة الـ4 عناصر ولم يحدث حمل، يسمى هذا الأمر “تأخر الحمل غير مفسر السبب”.

تأخر الحمل غير مفسر السبب

وقال: “يعني ذلك المصطلح هو عدم حدوث حمل دون أسباب حيث تذهب الزوجة لمركز متخصص وتجري أشعة بالصبغة ثم تحليل هرمونات والاطمئنان على كل الأمور ونجد أن كل الأمور جيدة، ثم نطمئن على الرجل من خلال تحليل السائل المنوي ونجد أن الأمور جيدة ولا يوجد بها مشكلة لذا نسمى هذا الأمر تأخر إنجاب غير مفسر السبب، وهي نسبة ليست بالقليلة بين الأزواج وتتراوح النسبة من 15 إلى 20%”.

وأكد الدكتور هشام الشاعر أن السبب قد يعود إلى “بطانة الرحم المهاجرة” وهو أمر موجود لدى الزوجة ولا أعراض له ولا تسبب أي تغيرات على الرحم أو المبايض ولا يظهر في أية تحاليل لكن هذه “البطانة” تظهر فقط في “منظار البطن”.

وأشار إلى أنه من المهم أن تخضع الزوجة لمنظار البطن، مؤكدا: “نعالجها من خلال المنظار وتكون فرص الحمل عالية”.

وتابع أستاذ امراض النساء وعلاج تأخر الانجاب والحقن المجهري: “قد يكون السبب الالتصاقات وهي تغير أوضاع الرحم والمبايض والأنابيب وتغير مكانها ما يسبب خللا، بينما يكون سبب آخر لدى الرجل حيث يتم إجراء تحليل نواة رأس الحيوان المنوي، حيث إن بعض الرجال قد يكون لديهم نسبة تكسير لنواة الحيوان المنوي وتكون عالية ما يؤثر على الحمل”.

تحديد نوع الجنين

كما أوضح أنه لا يوجد وسيلة طبيعية لتحديد نوع الجنين سواء من طعام معين أو من خلال الجدول الصيني، منوهًا بأن الوسيلة الوحيدة والدليل القاطع هو الحقن المجهري.

وأضاف: “تحديد النوع لا يعني تحديد نوع الجنين، لكن إننا نقوم بالحقن المجهري العادي لتكوين الجنين ونفحصه قبل الزرع في الرحم لمعرفة نوعه، وإذا كان ولد نزرعه في الأشخاص الراغبين في أولاد ونفس الأمر الراغبين في الفتيات”، مشددا على أن لا يوجد ضمان لحدوث حمل ولكن النسبة هي 60%.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك