تستمع الآن

بلديات | ماذا تعرف عن القاهرة والسبب الحقيقي لتسميتها؟

الأحد - ٣٠ يناير ٢٠٢٢

خصصت آية عبدالعاطي، حلقة يوم الأحد، من برنامج “بلديات” على نجوم إف إم، للحديث عن محافظة القاهرة وتاريخها.

وقالت آية: “لما يقال كلمة القاهرة الساحرة تقف قليلا وهل هو نفس وقع الكلمة على أذنك حاليا، ولما نرى القاهرة وهي العاصمة المركزية وفكرة القاهرة أكيد وخلفه سر، وكان يقال على القاهرة محافظة مصر قبل وجود التقسيم أساسا، والقاهرة كان لها 22 بابا ويتقفلوا على سكانها في الليل ولكل باب حكاية، وتاريخيا أول عاصمة هي الفسطاط اللي أنشأها عمرو بن العاص، وجوهر الصقلي عمل القاهرة، وأقرب معنى لاسمها هو أنها قاهرة للغزاة وهي ما زالت القاهرة التي لا تقهر ولها واقع وأثر على كل ساكنيها”.

القاهرة سميت قديمًا بالقطائع والفسطاط، كما عرفت بالمنصورية، وتحول اسمها إلى القاهرة بعد أن فتحها القائد جوهر الصقلي بأمر من الخليفة الفاطمي المعز لدين الله في 6 يوليو عام 969، وهو اليوم الذي يوافق الاحتفال بعيدها القومي سنويا.

وتضم القاهرة آثارًا فرعونية ورومانية وبيزنطية وقبطية وإسلامية جعلتها مدينة ساحرة تجذب السائحين لزيارتها، وتعد القاهرة من أجمل وأقدم مدن العالم حيث يعود تاريخها إلى فجر الحضارة البشرية وتعتبر من أقدم وأعرق المدن الشاهدة على حضارات عديدة مرت بها والمقصد العالمي للسياحة والثقافة والفنون ومركز التقاء للأعمال والتجارة والعلوم، وتسمى بمدينة الألف مئذنة لكثرة مساجدها.

وأشارت: “لو نريد الحديث عن بداية للقاهرة والتي كانت محصورة بين هضبة المقطم والخليج المصري، سنتحدث على الخديوي إسماعيل وهي القاهرة الخديوية الأقرب لنا، وكان يريد عمل ميدان وقاهرة حديثة وجديدة وتنتمي له، وملامح الفكرة لم تكن واضحة في دماغه، وسافر إلى فرنسا وحضر معرض عالمي ورأى التخطيط لباريس وقرر عمل باريس الشرق في القاهرة، وعمل ميدان الإسماعيلية الي هو ميدان التحرير حاليا، ثم قام ببناء قصر عابدين وهذا القصر عمل عن حيوات كاملة عن كل جيران الخديوي والناس اللي وجدت فرص عمل وشغل حول قصر عابدين، وكان أول شخص يأخذ لقب خديوي، وأول من ينقل حكمه من القلعة إلى وسط البلد، وأنت تحكم حرفيا بين الناس”.

وأشارت: “المنطقة كان بها بيت كبير اسمه عابدين بك وكان شخص من الأتراك ولما أمر الخديوي ببناء القصر اشترى البيت من الورثة، فأصبح القصر اسمه عابدين ولم يتغير ومفارقة تجعلك تقول ليه، وظل الخديوي يوسع في الأراضي اللي حوله حتى أصبح مساحة 25 فدانا، وطلب من مهندس فرنسي عمل قصر لا يوجد شبيه له، وتتحدث في 500 غرفة ومجموعة قاعات احتفالات ومناسبات وحرملك”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك