تستمع الآن

بعد اختطافه.. شاب يعود إلى عائلته برسم خريطة من وحي ذاكرته| صورة

الإثنين - ٠٣ يناير ٢٠٢٢

تمكن شاب صيني من العثور على والدته وعائلته بعد مرور أكثر من 30 عامًا على اختطافه، وذلك من خلال خريطة رسمها من وحي الذاكرة.

بدأت الواقعة عندما اختطف الطفل لي جينغوي – البالغ من العمر 4 سنوات آنذاك – من أمام منزله، عندما استدركه أحد الأشخاص بعيدا عن المنزل في مدينة تشاوتونج عام 1989، واختطفه وباعه لعصابة تتاجر في الأطفال التي باعته بدورها لعائلة تعيش على مسافة 1800 كيلومتر.

وعاش الشاب في مقاطعة جوانجدونج جنوب الصين، إلا أنه وبعد محاولات عديدة للتوصل لعائلته وذلك من خلال سؤال العائلة التي كان يعيش معها، وعجزه عن التوصل إلى شيء من خلال قواعد بيانات الحمض النووي، قرر اللجوء إلى الإنترنت.

وقال في مقطع فيديو نشره عبر أحد التطبيقات الصينية: أنا طفل يبحث عن أهله.. حيث أخذني جار إلى مقاطعة خنان عام 1989، عندما كان عمري حوالي 4 أعوام”.

وبدأ الشاب في رسم خريطة بخط يده للمكان الذي يعيش فيه في 24 ديسمبر الماضي، حيث ظهرت معالم القرية التي شملت مدرسة، وغابة وبِركة صغيرة، حيث علق على فيديو جديد نشره واشتمل على الخريطة، قائلا: “هذه خريطة لقريتي التي كنت أعيش فيها، وقد رسمت من وحي الذاكرة”.

الشاب العائد لأسرته

واستطرد: “33 عامًا من الانتظار، وأخيرًا خريطة مرسومة بخط اليد من وحي الذاكرة، هذه هي اللحظة الملائمة للنشر بعد 13 يومًا”، وذلك أملا في العثور على أهله.

الشرطة تتوصل للعائلة

فيما بدأت قوات الشرطة في مطابقة الرسم الذي نشره الشاب والقرية التي كانت امرأة تسكن فيها قد أبلغت عن اختفاء ولدها قبل أكثر من 30 عامًا.

كما بدأت الشرطة في إجراء فحوص الحمض النووي، حيث تم التطابق وعاد شمل الأم وابنها مرة أخرى، حيث أظهرت لقطات كيف التقى الاثنان.

ومد جينغوي يده لينزع الكمامة عن وجه والدته ليتعرف عليها قبل أن يدخل في نوبة بكاء.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك