تستمع الآن

علماء يعثرون بالصدفة على جنين ديناصور في بيضة عمرها 66 مليون سنة

الخميس - ٢٣ ديسمبر ٢٠٢١

اكتشف علماء من الصين، بيضة تحتوي على جنين ديناصور محفوظة بشكل مثالي، في جانتشو، حث قدر عمرها بـ 66 مليون سنة على الأقل.

وأعلن العلماء إطلاق اسم “الطفل ينجليانج”، على الديناصور الجنين، حيث يعتقدون أنه من نوع: الثيروبود، أو الأوفيرابتورسور لكن دون أسنان.

من جانبها، تحدثت الدكتورة فيون وايسوم عن الاكتشاف المذهل وفقا لـ”BBC” قائلة: “هذا هو أفضل جنين تم العثور عليه على الإطلاق في التاريخ”، حيث أتاح لنا فهمًا أكبر للعلاقة بين الديناصورات والطيور الحالية.

وأشار العلماء إلى أن الحفرية الجديدة تظهر في وضع مقوس، وهو سلوك يوجد في الطيور قبل أن تخرج من البيض بفترة قصيرة جدا.

كما قالت الدكتورة فيون: “هذا يشير إلى أن هذا السلوك في الطيور الحالية، ظهر وتطور بداية كأسلافهم من الديناصورات”.

من جانبه، تحدث البروفيسور ستيف بروسات، عالم الحفريات والموجود ضمن فريق البحث قائلا: “إنها من أكثر الحفريات روعة التي أشاهدها، والبيضة كانت على وشك الفقس”.

وأوضح أن طول الجنين يبلغ 27 سنتيمترا، ويعيش داخل بيضة تبلغ 6.7 بوصة، ويوجد في متحف الطبيعة في الصين.

وحوّل الباحثون انتباههم إلى البيضة، التي اشتبهوا في أنها تحمل جنينًا بداخلها حين بدأت أعمال البناء في المتحف ليتم فرز الحفريات القديمة به.

ولا يزال جزء من جسم الديناصور مغطى بالصخور وسيستخدم الباحثون تقنيات مسح متقدمة لإنشاء صورة لهيكله العظمي الكامل.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك