تستمع الآن

بدءًا من الغد.. 5 كواكب يمكنك رصدها في السماء بعد الغروب

الإثنين - ٢٧ ديسمبر ٢٠٢١

يرصد بسماء الوطن العربي اصطفاف خمسة كواكب هي: الزهرة وزحل والمشتري ونبتون وأورانوس على التوالي إضافة لكوكب عطارد، في الفترة من 28 ديسمبر إلى 3 يناير 2022، بعد وقت قصير من غروب الشمس.

وكشفت الجمعية الفلكية بجدة فى تقرير لها، أن كوكبي الزهرة والمشتري أكثر سطوعًا من ألمع النجوم ، لذلك يمكن رؤيتهما بسهولة بالعين المجردة ؛ زحل وعطارد أيضا في نطاق الرؤية بالعين المجردة ؛ لكن يحتاج  نبتون وأورانوس لاستخدام المنظار أو التلسكوب.

يبدأ الرصد من مساء غدا الثلاثاء 28 ديسمبر ، عندما سيكون الزهرة وعطارد في أقرب نقطة في السماء وهناك حاجة ليكون الرصد من موقع مكشوف خالي من العوائق باتجاه الأفق الجنوبي الغربي وسيكون الثنائي بالقرب من بعضهما ،  بعد حوالي 40 دقيقة من غروب الشمس.

عطارد ارتفع مبتعدا عن شمس الغروب ليمر قرب الزهرة حيث سيفصل بينهما 4 درجات وفي اليوم الحادي والثلاثين من ديسمبر سيكون ارتفع أعلى يسار الزهرة وسيفصل بينهما  7 درجات، وطوال الأسبوع  سيكون لمعان عطارد ( -0.7) .

عند رؤية الزهرة (-4.3) عبر التلسكوب سيظهر كهلال رقيق بل ويزداد رقة كل يوم، ويفضل رصده قبل حلول ظلمة الليل. سيلاحظ هذا الأسبوع ان هلال الزهرة يتضخم من 55 إلى 60 ثانية قوسية في حين إضاءته تتقلص من 8٪ إلى 2٪ فقط.

بعد ذلك يتم يرى المشتري (-2.1) أعلى يسار كوكب الزهرة الذي يبلغ عرضه 36 ثانية فقط الآن ، وفي منتصف المسافة بينه وبين الزهرة ، سيشاهد زحل الخافت (+0.7) لكن سيكون ساطعا بما يكفي ليظهر في شفق المساء.

ولرصد الكواكب الخافتة نبتون (+ 7.9)  وأورانوس (+ 5.7) سيكون هناك حاجة إلى الانتظار حتى الظلام التام والاستعانة بأحد التطبيقات لتحديد موقعها، سيكون اورانوس مرتفع جدًا في الأفق الجنوبي الشرقي في وقت مبكر من المساء في حين أن نبتون يكون أقل ارتفاعًا في الجنوب والجنوب الغربي بعد حلول الظلام.

طوال شهر ديسمبر ، شكل المشتري وزحل والزهرة مشهدًا رائعًا، لكن الأسبوع الأخير من عام 2021 قد يكون الفرصة الأخيرة لمشاهدتها وهي تصطف في السماء حيث يتجه كوكب الزهرة نحو الاقتران الشمسي الداخلي عندما سيصبح الكوكب غير مرئي لبعض الوقت.

خلال هذه الليالي ، يرصد كذلك  المذنب ليونارد ، ألمع مذنب عام 2021  اقضى يسار كوكب زحل، المذنب وصل إلى أقصى سطوع في 12 ديسمبر ويصعب حاليًا رؤيته بدون منظار، وفي يوم 25 ديسمبر أصبح المذنب مرئيًا في النصف الجنوبي للكرة الأرضية في سماء الصباح قبل شروق الشمس.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك