تستمع الآن

أحمد سلطان لـ«عيش صباحك»: «الكوميديا عمرها قصير.. والناس في الشارع بيضحّكوا أكتر مني»

الثلاثاء - ١٤ ديسمبر ٢٠٢١

استضاف يوسف التهامي وفانا إمام في حلقة اليوم من برنامج «عيش صباحك»، الفنان الشاب أحمد سلطان.

وقال أحمد سلطان إنه بدأ حياته الفنية بأدوار الكوميديا للدخول إلى قلب الجماهير لأنه يعتبرها أسهل الأبواب للجمهور المصري.

الكوميديا عمرها قصير

وأضاف: «أنا بعتبر الكوميديا زي جواز سفر بعدي بيه لعالم الفن، لأنها أسرع في الانتشار والناس تعرفك بإفيه يعلق وتعمل قاعدة جماهيرية وتكبرها، فوقتها تقدر تقول أنا عاوز أعمل ده، فأنا من عشاق التمثيل كتمثيل بغض النظر عن نوع التمثيل كوميدي أو تراجيدي أو أكشن، وأنا نفسي أعمل دور مختلف عني تماما وأدعي إني هسعى جاهدًا إنه يكون متصدق».

وأكد أنه لا يسعى للاستمرار في الكوميديا فقط، مفسرًا: «الكوميديا عمرها قصير لأن الناس بتزهق بسرعة من الضحك، لكن فيه ناس بتلوي دراع الموضوع لأنهم عندهم كذا سكة في الكوميديا، لكن في أدوار التراجيدي أو الشر أو غيره، هتلاقيك لسه فاكر من أفلام قديمة أو مسلسلات علموا معاك في الأنواع دي»، مضيفًا أنه يفضل أن يكون الورق والشخصية شبه مكتملة «بيبقى نفسي الورق يكون مكتوب كويس ولو هتعب أزود حاجات قليلة للشخصية بس، إنما لو الورق صعب بيصعب عليا الموضوع زي ما أكون بدور على ثغرات في قضية».

أحمد سلطان

فكرة بمليون جنيه

وعن مسلسل «فكرة بمليون جنيه» وكواليسه، قال: «مسلسل بطولة علي ربيع وإخراج أستاذ وائل إحسان فلازم أوافق، لكن الأستاذ وائل طلب تعديل إننا ندمج شخصيتين يبقوا واحدة على الورق، وإن الدور ممكن ما يبقاش مكتوب فيه حاجة، يعني هسيب لك مساحة للارتجال في النطاق اللي أنت شايفه، وقال لي إن علي ربيع له قاعدة جماهيرية كبيرة، وأنت هتعمل كوميديا وهو كوميديان كبير، فأنا هسيب لك الاختيار تدور على كاراكتر تظهر بيه وسط المجموعة، فبدأنا ندور على شخصية لحد ما وصلت للشخصية دي ودمجت فيها لكنة محافظتين مع بعض، فلقيت الناس كلها حبته وبيساعدوني في الدور وبيضيفوا له، وبقى كله اجتهاد شخصي، وبقيت بظهر في التلاتين حلقة».

ريح المدام

كما تطرق لدوره كضيف شرف في مسلسل «ريح المدام»، أوضح: «محدش وافق ييجي ضيف شرف يبقى وشه مختفي، وأنا وافقت وده كان أول عمل ليا في رمضان، وقالولي إنه هيبقى موميا ومش باين من جسمه أي حاجة وكله ملفوف قماش، أنا عندي فوبيا أماكن مغلقة لكن ما قلتش في الأول فبان لما كل مرة يلبسوني الماسك كنت بدخل في نوبة خوف كأني محبوس في أسانسير لوحدي، وخصوصا إني ما كنتش بشوف بره الماسك ولا مين معايا في المشهد، وكان حد بييجي يشيلني من أوضتي ويحطني في مكاني في المشهد ويقول لي قول، وفي مرة عملت مشهد وخلصت وهم خلصوا ونسيوا يقولولي إنهم خلصوا وسابوني واقف وأنا مستني المشهد، وفي مشهد كان متصور على مركب وبمشي على لسان لحد الشط، وكنت مع فهمي وهو كان بيسند على كتفي كل شوية علشان أظبط اتجاه مشيتي، لحد في مرة سابني فكنت بحدف على المياه خلاص وهقع في النيل وأنا متكتف يعني خلاص مش هعرف أعوم وهموت، لكن فهمي لحقني في آخر لحظة وشدني من الشاش».

أحمد سلطان

وأشار إلى أنه يضحك ويستلهم إفيهات من أصدقائه والناس في الشارع، مضيفًا: «أنا كتير بيضحكوني، دايمًا فيه ناس في الشارع بيضحّكوا أكتر من كل الكوميديانات في السوق، وأنا سمعت وشوفت ناس بيضحكوا كتير، لكن من النجوم: محمد هنيدي، أحمد حلمي، بيومي فؤاد، سليمان عيد، علي ربيع، حمدي الميرغني».

وتابع أنه يحضر حاليًا للجزء الثالث من مسلسل «أبو العروسة» الذي شارك ضمن جزئيه السابقين، إلى جانب  مسلسل 15 حلقة لرمضان المقبل على إحدى المنصات.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك