تستمع الآن

نصائح للتغلب على «الأرق القمري».. ارتداء الجوارب والبعد عن الهواتف قبل النوم

الثلاثاء - ٢٣ نوفمبر ٢٠٢١

يعاني البعض من “الأرق القمري” وهو بمثابة الكفاح من أجل النوم خلال أوقات اكتمال القمر، وهو أرق شائع عند الكثيرين.

وتحدثت الدكتورة إليزابيث فيليبس خبيرة التغذية والطب الحيوي عن الأمر، موضحة أن القمر الكامل يقلل من وقت النوم كما أنه يؤثر على ساعات النوم العميق كما أنه يزيد من الوقت الذي يستغرقه الشخص للدخول إلى النوم.

وأشارت هيئة الخدمات الصحية الوطنية إلى أن البالغين قد يحتاجون من 6 إلى 9 ساعات من النوم كل ليلة، إلا أن الخبراء يؤكدون أن هناك 3 طرق يمكن أن تعني أن “الأرق القمري” يؤثر على طريقة النوم.

وتعد الطريقة الأولى التي يؤثر بها البدر على النوم هي استغراق 5 دقائق أطول من أجل الدخول للنوم، كما وجدت دراسة أنه في ليلة اكتمال القمر يستغرق البعض في المتوسط 5 دقائق إضافية للنوم.

وتابعت الدكتورة: “يتحكم القمر في المد والجزر، ويسحب المياه باتجاه الشاطئ ويعيدها مرة أخرى، بينما الجسم يتكون ​​من 70% من الماء. وإذا كان القمر قادرا على تحريك المحيطات بأكملها، فتخيل تأثير ذلك على الأجسام عند محاولة الاسترخاء”.

قلة النوم

كما تعد الطريقة الثانية التي تؤثر على النوم هو أنه يمكن أن تفقد 20 دقيقة من النوم، حيث وجد إن الشخص العادي ينام 20 دقيقة أقل في ليلة اكتمال القمر.

كما وجدت دراسة أخرى امتدت 4 سنوات أنه خلال وقت اكتمال القمر، انخفض نشاط الدماغ المرتبط بالنوم العميق بنسبة 30%، وفقا لـ”روسيا اليوم”.

أشياء يمكن القيام بها لمنع الشعور بالتعب:

– أخذ حمام ساخن وزيادة الاسترخاء.

– تقليل وقت الشاشة قبل النوم بـ3 ساعات، لأن أضواء الشاشات يمكن أن تحفز الدماغ على الشعور باليقظة.

– ارتداء الجوارب خلال النوم في الأيام الباردة


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك