تستمع الآن

«تاج الدين»: موافقة ولي الأمر شرط تطعيم الأطفال بلقاح كورونا

الثلاثاء - ٣٠ نوفمبر ٢٠٢١

أكد الدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة والوقاية، على أن الموافقة على تطعيم الأطفال من 12 لـ15 عاما بلقاح كورونا جاء لتوسيع دائرة الوقاية والحماية.

وقال تاج الدين، في تصريحات تليفزيونية، إن الدولة كانت حريصة على إجراء تجارب واختبارات للتأكد من أن التطعيم المتاح لكورونا آمن.

وأوضح مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة والوقاية، أن موافقة ولي الأمر شرط تطعيم الأطفال من سن 12 لـ15 عاما بلقاح كورونا.

وشدد «تاج الدين» على أن اللجنة العليا لإدارة أزمة كورونا تحت رعاية رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، اتخذت قرارًا بالنزول بسن التطعيم ضد كورونا إلى 12 عامًا؛ بسبب إجازة اللقاحات لتلك الفئة عالميًا، وتلقي كميات كبيرة من الجرعات، مشددا على أن تعميم الجرعة الثالثة يتطلب استكمال تطعيم كل فئات المجتمع ضد فيروس كورونا.

وشدد مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة الوقائية، على أن وجود متحورات لفيروس كورونا مسألة ليست بجديدة، موضحا: «كل الفيروسات تتحور بشكل مكثف دائم، وكل ما الإنسان يقاوم الفيروس سواء مقاومة طبيعية أو دوائية أو باللقاحات يصبح لديه قدرة على التحور حتى يعيش لأنه كائن حي، لكنه مضر بنا، وسبحان الله لديه هذه القدرة العجيبة».

وأشار: «كل شوية يعلن عن نوع جديد من المتحورات، حسب البلد الأولى التي تعلن عن التحور، وما يرصد 1% من أعداد المتحورات الأخرى، وأكيد في بلاد كتير عندها متحورات، لكن مش كل البلاد عندها القدرة العلمية والفنية لرصده».

وتابع: «نحن في وباء عالمي ينتشر بسرعة، والفترة العلمية الزمنية ما بين رصد متحور أوميكرون الجديد والإعلان عنه فترة طويلة بحكم انتشار الأوبئة، ولهذا تظهر حالات كثيرة في العالم وهذا متوقع، والمعلومات عنه غير كافية وكلها احتمالات حتى الآن، واللجان العلمية التابعة لمنظمة الصحة العالمية لم تصل لحقائق مؤكدة، هل هو أكثر فتكًا؟ محدش عارف، هل هو أقل؟ محدش عارف، هل هو متحور هيعدي زي الباقيين؟ احتمال كبير جدا، ولكن الصورة غير واضحة في العالم أجمع».

من جانبه، قال الدكتور حسام عبد الغفار المتحدث باسم وزارة الصحة، إنه لا يمكن منع دخول متحور أوميكرون إلى مصر، لكن الأهم من ذلك اكتشافه وتحجيمه.

لفت “عبد الغفار” خلال تصريحات تليفزيونية، إلى أن القادمين من جنوب إفريقيا “ترانزيت” يخضعون للحجر الصحي والفحص الطبي وإذا ثبتت إيجابيتهم يغادرون إلى بلادهم، مشددًا على أنه لا تغيير في موعد تطبيق منع المواطنين غير الملقحين من دخول المؤسسات الحكومية.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك