تستمع الآن

المخرج عمر زهران: سهير البابلي كانت معجونة بالفن.. ورفضت عددا كبيرا من الأعمال

الخميس - ٢٥ نوفمبر ٢٠٢١

تحدث المخرج عمر زهران عن ذكرياته مع الفنانة الراحلة سهير البابلي، مشيرا إلى أن الراحلة كانت عاشقة لمصر وكانت “معجونة” بالفن أيضًا.

وأشار المخرج عمر زهران عبر برنامج “أسرار النجوم” على “نجوم إف إم”، اليوم الخميس، إلى أن العلاقة مع الراحلة سهير البابلي كانت قائمة على الثقة الشديدة، موضحا: “التقيتها من خلال مشروع عمل وهي من طلبت وجودي”.

وأضافت: “اكتشفت أنها متابعة جيدة لي، حيث كنت أقدم برنامج (ساعة صفا)، وأخبرت القائمين على العمل (عايزة الولد بتاع ساعة صفا) حيث كان من المقرر أن تقدم مشروعًا كبيرًا في قناة كبيرة لكن عندما اطلعت على تفاصيل البرنامج طلبت منها ألا تقدمه”.

وأكمل: “العلاقة مع سهير البابلي تعدت علاقة العمل، حيث أجريت معها العديد من الحوارات الصحفية الكثيرة وكان بيننا عمق إنساني كبير، وأنا اشفق على أي شخص معندوش صداقة حقيقية مع البابلي”.

وأشار زهران إلى أن البابلي كانت تحول أكثر المواقف جدية إلى شيء كوميدي، حيث لم تكن تكل أو تمل من الضحك.

سهير البابلي

واستطرد: “الفنانة وردة قالتلي في أحد المناسبات أن البابلي (بتيجي تغسلني وتمشي)”، مشددا على أنه كان محظوظًا بثقتها كما يفتقدها.

وتابع: “كانت معجونة بالفن وعرض عليها كم كبير من الأعمال الفنية في السنوات الأخيرة وكانت ترفضها وقالتلي انا اعتزلت لأن مش عايزة أنزل بمستوى ما قدمت”.

وأكد زهران: “سهير البابلي كانت عاشقة لمصر وقلبها كان على البلد بشكل غير عادي”، مضيفا: “كما لم نشبع منها على المسرح، ولا بد أن يطلق اسمها على معلم من معالم مصر سواء مسرحية او فنية”.

سهير البابلي


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك