تستمع الآن

الحكومة: إعلان آليات تطعيم الأطفال من «15 – 18» سنة بلقاح فايزر خلال ساعات

الثلاثاء - ٠٢ نوفمبر ٢٠٢١

قدم الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، القائم بعمل وزير الصحة؛ عرضاً بشأن آخر المستجدات الخاصة بالتعامل مع فيروس كورونا، وجهود مواجهته، وما يتعلق بموقف توريد وتصنيع اللقاحات المضادة له، وتلقى المواطنين لهذه اللقاحات.

جاء ذلك خلال اجتماع مجلس الوزراء الذي عُقد اليوم برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي.

ودعا الدكتور رئيس الوزراء، فى هذا الصدد المواطنين، إلى سرعة الحصول على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، ولا سيما أن الدولة وفرت ملايين الجرعات من مختلف اللقاحات المعتمدة لمواطنيها خلال الفترة الماضية، بدعم كبير من الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، كما وفرت الاعتمادات المالية اللازمة للحصول على هذه اللقاحات من مختلف المصادر بعد اعتمادها، وهو ما أسهم فى حصول عدد كبير من المواطنين عليها، وتقريباً تم تطعيم كافة موظفي الجهاز الإداري للدولة.

وأشار رئيس الوزراء، إلى أنه جار حاليا التوسع فى تخصيص مراكز لتلقي اللقاح على مستوى الجمهورية؛ سعيا لاستكمال تطعيم المواطنين بتلك اللقاحات، مشددا على أنه سيتم تفعيل القرار، الذي سبق أن أصدرته اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس كورونا، بشأن عدم السماح بعد يوم 15 نوفمبر الجارى، بدخول أي موظف لم يتلق اللقاح إلى مكان عمله، أو سيكون عليه أن يُجري تحليل PCR كل أسبوع، كما تقرر بداية من 1 ديسمبر المقبل عدم السماح لأى مواطن بدخول أى منشأة حكومية لإنهاء إجراءاته إلا بعد تأكيد الحصول على اللقاح.

وأوضح الدكتور خالد عبد الغفار، أن مؤشرات وضع الإصابات والوفيات الاسبوعي عالمياً وفقا لآخر تقرير وبائي لفيروس كورونا صادر من منظمة الصحة العالمية في 31 أكتوبر الماضي، لفتت إلى أن نسبة التغير فى عدد الإصابات على المستوى العالمى وصلت إلى 1.6%، وفى الوفيات وصلت إلى 1.8%، كما أورد التقرير حصراً بالدول التي سجلت معدلات مرتفعة في حالات الإصابات والوفيات بفيروس كورونا.

وتطرق عبد الغفار، خلال العرض إلى الموقف الحالى لحركة الإشغال بمستشفيات الفرز والعزل على مستوى الجمهورية، مشيراً فى هذا الصدد إلى أن عدد المستشفيات المخصصة لتقديم خدمات العزل الصحي والعلاجي لحالات الإصابة بفيروس كورونا وصلت إلى 424 مستشفى سواء كانت تابعة لوزارة الصحة، أو الجامعية منها، حيث تضم تلك المستشفيات 21468 سريرا داخليا، و5749 سرير رعاية مركزة، بالإضافة إلى 2517 جهاز تنفس صناعى، موضحاً فى هذا الصدد نسب الإشغال داخل هذه المستشفيات والأماكن الشاغرة على مستوى الجمهورية.

وحول الموقف الحالى لتعاقد وتوريد اللقاحات المضادة لفيروس كورونا، جدد الوزير الإشارة إلى أن إجمالي عدد الجرعات التي تم توريدها بلغ أكثر من 72 مليون جرعة، تم استهلاك نحو 39 مليون جرعة منها، وأن إجمالي عدد الجرعات المتاحة الآن نحو 34 مليون جرعة، تكفى لتطعيم نحو 17 مليون مواطن، مضيفاً أنه من المتوقع خلال الفترة المقبلة توريد أكثر من 26 مليون جرعة أخرى من مختلف اللقاحات المضادة لفيروس كورونا المتعاقد عليها، بحيث سيصل إجمالى ما تم توريده إلى نحو 99 مليون جرعة، منوهاً فى هذا الصدد إلى أنه وصل بالفعل فى مطلع الشهر الجارى أكثر من 2 مليون جرعة من لقاحى “سينوفاك” و”استرازينيكا”، وجار استقبال باقى الجرعات من مختلف اللقاحات على مدار الشهر الجارى، مشيراً إلى أن معدل التطعيم اليومى حالياً يصل إلى نحو 500 ألف جرعة، ما بين الجرعة الأولى والثانية.

ونوّه الدكتور خالد عبد الغفار، إلى أنه سيتم، خلال ساعات، الإعلان عن آليات بدء تطعيم الفئة العمرية من ( 15 – 18 ) سنة بلقاح “فايزر”، الذي تتوافر منه حاليا نحو 8 ملايين جرعة، معلنا أنه اعتبارا من يوم 15 نوفمبر الجاري لن يُسمح بدخول الجامعات لمن لم يتلق اللقاح المضاد للفيروس.

كما تناول الوزير ما تم لإطلاق تطبيق جواز السفر الصحى المصرى، وكذا ما يتعلق باستخراج شهادة التطعيم والـ “QR Code” للمسافرين.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك