تستمع الآن

ابتكار روبوت «شيف» يمكنه تقليب 300 برجر في اليوم وإعداد البطاطس المقلية

الخميس - ٠٤ نوفمبر ٢٠٢١

كشفت إحدى الشركات الناشئة لخدمات الطعام في كاليفورنيا، عن روبوت “شيف” يدعى Flippy، مصمم لطهي 300 برجر يوميًا، ويمكنه الآن أيضًا ملء سلال من البطاطس المقلية ووضعها في مقلاة عميقة.

ودائما ما تكون الوظائف الخلفية في مطاعم الخدمة السريعة كثيفة العمالة، وتتطلب جهدًا بدنيًا، ويمكن أن تكون خطرة نظرًا لقربها من الزيت الساخن والشوايات في المطابخ الصغيرة، مما دفع الشركة لإيجاد بديل أكثر أمانًا.

ووفقا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل”، فقد دخلت White Castle في شراكة مع شركة Miso في مشروع Flippy، وقدمت ملاحظات سمحت للشركة الناشئة بتحسين وظائف المنتج.

وأشارت White Castle إلى أنها أعجبت بالمكاسب الإنتاجية من وجود Flippy في المطبخ، حيث ساعدت أعضاء الفريق على البقاء في مواقعهم المخصصة، مما قلل من الحاجة إلى الانتقال من مكان لآخر في المطبخ.

لكن لاحظ الموظفون أثناء التجربة أن هناك حاجة إلى مساعدة بشرية على جانبي الروبوت، من نقطة الاتصال الأولية بالمنتج غير المطبوخ إلى وقت وضع الطعام المطبوخ في منطقة التخزين، وهذا يعني أن هناك حاجة إلى موظف واحد أو اثنين في عدة خطوات.

وأوضحت الشركة أن Flippy لا يلغي الحاجة إلى البشر، إنه يمثل محطة القلي، حتى في أوقات الذروة، مما يسمح للموظفين بالتركيز على مهام أخرى.

كما أنه من بين الميزات الجديدة في روبوت Flippy 2 نظام AutoBin الجديد تمامًا للأطعمة ذات الحجم المنخفض والأطعمة المتخصصة مثل حلقات البصل أو الدجاج.

ويمكن أن تستوعب كل سلة ما يصل إلى سلة قلي كاملة، ويمكن تخصيصها لتلبية الاحتياجات المحددة للمطبخ وتحديدها للمنتجات الفردية مثل الخضار والأسماك لمنع التلوث المتبادل.

كما أنه بمجرد وضع المنتج في الحاوية، يبدأ الذكاء الاصطناعي في التعرف تلقائيًا على الأطعمة، وطهيها في السلة الصحيحة ووضعها في منطقة التخزين، وهذا يقلل من مقدار الاتصال الإجمالي بين الإنسان والغذاء ويقلل من احتمالية تقطر الزيت والحروق عن طريق رفع السلال المتحركة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك